ما سبب تسمية عام الفيل بهذا الاسم،من القصص التي تم ذكرها في كتب التاريخ الإسلامي، وقد بدأت قصة أصحاب الفيل عندما قام أبرهة بن الصباح عامل النجاشي بالغبطة تجاه أعداد الزوار الذين تقدمول لأداء مراسم الحج، وبدأت القصة في حال توجه أبرهة لبناء كنيسة عظيمة يُضرب المثل في حسنها وجمالها، ثم كتب إلى النجاشي يخبره بأنه سيُحوّل حج العرب إلى كنيسته، ومن هنا بدأ غضب الحجاج، ومن هنا ستبدا الحادثة، حادثة الفيل هي من الحوادث التي تعتبر ذات شأن عظيم، حيث وقعت قبل الإسلام ، وقبل أن يكون للناس دين يتبع، فما هي حادثة الفيل، وما سبب تسمية عام الفيل بهذا الاسم.

حادثة الفيل

قبل التعرف على السؤال المطروح لدينا الباحث عن ما سبب تسمية عام الفيل بهذا الاسم، لنذكر بصورة مختصرة حادثة عام الفيل، حيث قام أبرهة بن الصباح عامل النجاشي بالسوء بسبب الزيادة في  أعداد الزوار الذين تقدموا لأداء مراسم الحج، وبدأت القصة في حال توجه أبرهة لبناء كنيسة عظيمة يُضرب المثل في حسنها وجمالها، ثم كتب إلى النجاشي يخبره بأنه سيُحوّل حج العرب إلى كنيسته، فوصل الخبر الكبير هذا العرب، وذهب أحد أهل كنانة لى كنيسة أبرهة وقام بوضع الفذارة في جدارن الكنسية، وكان هذا الفعل الذي أثار غضب أبرهة الحبشي، وقد علم أن الفاعل هو أحد العرب الذين يحجّون إلى الكعبة، فأقسم أبرهة بأنه سيقوم بهدم الكعبة، وأرسل يأخذ الإذن من النجاشي، وطلب منه أن ييمده بعدد كبير جدا من الفيلة، ليتمكن من هدم الكعبة، لكنه بفضل الله عزوجل لم يتم هدم الكعبة، فقد أرسل الله عليهم طيرا من أبابيل، لتمنعهم من هدمها.

ما سبب تسمية عام الفيل بهذا الاسم

ومن هنا أصبح بالإمكان عرض إجابة السؤال التعليمي الذي ينص على: ما سبب تسمية عام الفيل بهذا الاسم؟

الإجابة الصحيحة: وذلك نسبة إلى فيل أبرهة الحبشي الذي استخدمه من أجل هدم الكعبة، ولكنه الفيل انحاز لإطاعة أمر الله عزوجل، ولم يقم بهدم الكعبة كما أراد أبرهة.