ما هو الذكاء الاصطناعي، إن تطور العالم شمل كافة مناحي الحياة، بدءاً من الثورة الصناعية التي شكلت نقلة نوعية في حياة الناس مع ظهور الآلة البخارية، وبدء الاعتماد على الآلات بشكل يؤدي إلى تقليل الاعتماد على الأيدي العاملة من البشر، كما يساهم في تقليل الجهد وتقليل الوقت اللازم لإنجاز الأعمال، استطاع الإنسان تطوير الحياة بشكل تدريجي لتظهر الكثير من الآلات والأجهزة الكهربائية والأجهزة الإلكترونية التي ظهرت في كل مناحي الحياة، وأصبحت جزء لا يتجزأ من حياتنا بل وأصبح جُل اعتماد الإنسان على هذه الأجهزة والآلات، في هذا الإطار يتساءل بعض الناس ما هو الذكاء الاصطناعي، ويبحثون عن معلومات وتوضيح شارح حول هذا المفهوم.

ما هو الذكاء الاصطناعي

يطلق على مفهوم الذكاء الاصطناعي اختصار ( AI) وهو مصطلح خاص بالأنظمة والأجهزة التي تُحاكي الذكاء الطبيعي أي الذكاء البشري من أجل القيام بمهام معينة، تستطيع تحسين وتعديل نفسها بناءً على المعلومات التي تقوم بجمعها، ويمكننا القول بأن الذكاء الاضطناعي هو عبارة عن سلوك أو خصائص وسمات محددة تتصف بها برامج الحاسوب، بشكل يحاكي القدرات الذهنية للبشر، وطريقة عملها، ومن أهم خصائص الذكاء الاصطناعي القدرة على التعلم والاستنساخ، وإظهار رد فعل تجاه بعض الأوضاع التي لم يتم برمجة الآلة عليها، لكن ما زال مصطلح الذكاء الاصطناعي مثيراً للجدل كون الذكاء ليس له تعريف محدد

يظهر الذكاء الاصطناعي جليّاً في عدد من الأشكال، نذكر منه  بعض الأمثلة:

  • تستخدم روبوتات المحادثة الذكاء الاصطناعي من أجل فهم مشكلات العملاء بشكل أسرع وتقديم إجابات أكثر كفاءة.
  • يستخدم القائمون على الذكاء الاصطناعي من أجل تحليل المعلومات الهامة من مجموعة كبيرة من البيانات النصية لتحسين الجدولة.
  • يمكن لمحركات التوصية تقديم توصيات مؤتمتة للبرامج التلفزيونية استنادًا إلى عادات المشاهدة للمستخدمين

يتعلق الذكاء الاصطناعي بمدى قدرة الآلة أو الجهاز على التفكير الفائق وتحليل البيانات بصورة تفوق تعلقه بشكل معين أو وظيفة معينة، وبالرغم من تقديم الذكاء الاصطناعي صوراً عن الروبوتات ذات الأداء العالي بشكل مقارب ومشابه للإنسان، إلا أن الهدف منه لا يتمثل في استبداله مكان البشر، لكن الذكاء الاصطناعي يهدف إلى تعزيز القدرات والمساهمات البشرية بشكل واضح، وبهذا نكون قد أجملنا ما هو الذكاء الاصطناعي.