عُرف العصر الذي سبق ظهور الإسلام بالعصر الجاهلي، جاء الإسلام رحمة ومنقذ للبشرية من الجهل والتفكير الرجعي الذي كان فيه الناس، كما وأنه قد جاء لتحرير العباد من عبادة الأصنام وتوجيههم إلى عبادة الله وحده لا شريك له، حيث أنه مع ظهور الإسلام ظهر العدل وساوى بين جميع الأطواف البشرية، فقد ذكر بالقرأن الكريم بأنه لا فرق بين عربي ولا أعجمي إلا بالتقوى، وفي هذا المقال سيكون هنالك إجابة لسؤال عُرف العصر الذي سبق ظهور الإسلام بالعصر الجاهلي.

عُرف العصر الذي سبق ظهور الإسلام بالعصر الجاهلي

سؤال عُرف العصر الذي سبق ظهور الإسلام بالعصر الجاهلي من أحد الأسئلة التي تم طرحها في المقررات الدراسية في المملكة العربية السعودية، فمع الإطلاع على ذلك الدرس وجِدًّ أن الإجابة على أن العصر الذي سبق ظهور الإسلام هو عصر الجاهلية هي صحيحة.

ما سبب تسمية عصر الجاهلية بهذا الإسم

عند الإطلاع على عصر الجاهلية وما كان يتم ممارسته في الحياة الطبيعية، نجد أن هنالك جهل كبير في القراءة والكتابة، وكذلك قد كانوا يتأخذوا الأصنام التي لا تنفع ولا تضر آلهةً لهم، كما وأنه كان هنالك تمييز فيما بينهم من حيث لون البشرة، فقد كانوا يتخذوا الأشخاص أصحاب البشرة السوداء عبدةً لهم، والجدير بالذكر أنه عندما جاء الإسلام حررهم من كل هذه الأوهام التي يعيشونها، وأنصف كافة مستويات الأشخاص وجعل الأفضلية لمن يتقي الله -سبحانه وتعالى-.

مع بداية هذا المساء نقدم لكم إجابة على سؤال من أسئلة المنهاج الدراسي، حيث أن السؤال هو عُرف العصر الذي سبق ظهور الإسلام بالعصر الجاهلي، وقد كان ذلك السؤال على شكل ضع إشارة صح أو خطأ.