كم عدد ايام الشبط، تتكون السنة من أربعة فصول، وهي الشتاء والخريف والربيع والصيف، حيث يمتاز كل فصل من الفصول الأربعة بطقس مختلف، وحرارة مختلفة تتباين بين سخونتها وبرودتها وبين الاعتدال، ويُعد فصل الشتاء من أكثر الفصول برودةً، ويتواجد فيه أيام تُسمي الشبط، وهي أيام تكون فيها درجة الحرارة منخفضة، حيث تزداد برودة المناطق بسبب الرياح القوية التي تهُب على البلاد، ويبحث الكثير عن تفاصيل عن أيام الشبط، وكم عدد ايام الشبط.

الشبط 1443

عند دخول فصل الشتاء تأتي أيام به تُسمي أيام الشبط، وهي أيام شديدة البرودة، وتعود شدة برودتها إلى الرياح التي تأتي من دولة سيبيريا ومن القطب الشمالي الأوروبي، وتمتاز الرياح بشدة قوتها وبرودتها، كما يتواجد في أيام السبط ثمانية أيام تسمي أيام الأزيرق، التي تمتاز بتساقط الثلوج نتيجة البرد الشديد جداً، حيث تبدأ أيام الشبط في تاريخ 15 يناير 2022 ميلادي، وبالتاريخ الهجري 2-6-1442،  وينتهي موسم الشبط في التاسع من شهر فبراير، و27-6-1442 هجري، ويُطلق على موسم الشبط في دول الخليج برد البطين، ويختلف موسم الشبط عن موسم أيام الأربعينية، التي تبدأ في الثاني والعشرون من شهر ديسمبر، وتنتهي في الواحد والثلاثون من شهر يناير، ويستمر عدد أيام موسم الشبط 26 يوماً متتاليين، وبعد انتهاء الشبط يبدأ موسم العقارب، ويستمر أيضاً 26 يوم، حتى نهاية شهر مارس، وفي موسم الشبط يكون النهار أقصر من الليل، حيث يطول الليل ما يُسمى بالاعتدال الربيعي على خط الاستواء، حيث يتكون الثلج والصقيع، ويكون الجو بارد جداً، كما ويُفضل زراعة البطيخ والنخيل في هذا الموسم.

ما هو الشبط

هو شهر فبراير، أو شهر شباط، وهو الشهر الثاني من السنة الميلادية، وعدد أيامه ثمانية وعشرون يوم، أو تسع وعشرون يوم تأتي كل أرب سنوات، وهو أقل شهور السنة، ويطلق علهي شباط في بلاد دول الشام، والعراق، ويُطلق فيفري في المغرب وتونس، وتم تسمية شهر فبراير، أو شباط على اسم إله الرومان الذي يُسمى فيبروس، حيث يضم شهر فبراير العديد من الأحداث التي تضمنتها مختلف الدول منها استقلال بعض الدول، وأعياد تحرير لبعض البلاد، وحروب، وتقويمات لبعض الدول، وفي شهر فبراير تقوم بعض الدول بتنظيم احتفالات وطنية، حيث يكون الفبراريين  من مواليد شهر شباط أو فبراير، من أبراج برج الدلو، أو برج الحوت، وتعتبر زهرة شهر فبراير، هي زهرة القرنفل، كما يُطلق على حجر شهر فبراير حجر الزُمرد.

لفصل الشتاء أجواء جميلة، رغم برودتها وبرودة الطقس إلا أنه يحمل الكثير من الحب والذكريات، وفيه أجواء يعشقها الكثير، للتمتع بمنظر الثلوج وتساقط الأمطار، حيث أن في هذا الفصل طقوس مميزة عن باقي الفصول، تُمكن الناس من عيش لحظات جميلة مع المناظر الخلابة، ولفصل الشتاء نكهةٌ خاصة لن يشعر بها إلا من لديه حنين لهذا الفصل الرائع.