الفرق بين الورم الحميد والخبيث، من أحد اهم التساؤلات التي يبحث عنها الكثيرون من المهتمون في المجال الطبي، الأاورام  تنتج من تحول الخلايا الطبيعية لخلايا مستمرة في الانقسام والتكاثر دون توقف، وتختلف الأماكن التي يحدث بها الأورام، وإن من أحد أسباب حدوث الورم بنوعيه، هي العوامل الوراثية التي تقود لحدوث طفرات متعددة، في أحد البرتينات التي تعمل خلل في الانقسام أو التمايز أو خلل في عملية الموت المبرمج للخلايا التالفة، وقد تسائل الكثيرون في محركات البحث حول الفرق بين الورم الحميد والخبيث، ونظرا لكثرة التساؤل توجهنا من أجل كتابة مقالة نعرض لكم فيها بعض من الفروقات الشائعة بين الأورام بنوعيها الحميد والخبيث، تابعوا معنا.

ما هو الفرق بين الوَرَم الخبيث والوَرَم الحميد؟

من أحد أهم التساؤلات التي أشغلت محركات البحث والتي سنتناول الحديث عنها من خلال إدراج جدول نعرض من خلال بعض من الفروق، وهما كما يلي:

وجه المقارنةالورم الخبيثالورم الحميد
التعريف:
  •  هو عبارة عن نمو سرطاني بحيث تنمو الخلايا بشكل سريع وخارج عن السيطرة، تختلف الأورام الخبيثة عن الحميدة بقدرتها على الانتقال والانتشار من العضو المصاب أي من مكان منشأها إلى أي عضو اخر في الجسم عن طريق الدم أو الليمف.
  •  هو عبارة نمو غير طبيعي للخلايا ولكنها خلايا غير سرطانية أي أنها لا تغزو أو تنتشر إلى الخلايا المحيطة بها، بل تبقى وتكبر في نفس المكان الذي نشأت فيه، تنمو الأورام الحميد بشكل بطيء ولا تعود مرة أخرى بعد إزالتها.
الخصائص:
  1. هي الخلايا التي يكون نموها سريع.
  2.  تنتشر في الكثير من الأماكن.
  3.  يمكن أن تعود بعد العلاج.
  4. تغزو الخلايا القريبة منها، والخلايا البعيدة.
  5.  تقوم بإفراز هرمونات أو مواد أخرى.
  6. تظهر بشكل غير طبيعي وعشوائي تحت الميكروسكوب.
  7.  يظهر داخل الخلية بما تحويه من كروموسومات وحمض نووي بشكل غير طبيعي أيضًا.
  8. تتميز بنواة كبيرة غامقة اللون.
  1. هي الخلايا التي يكون نموها بطىء.
  2. لا تنتشر في الكثير من الأماكن.
  3. لا يمكن أن تعود بعد العلاج.
  4. لا تغزو الخلايا القريبة منها.
  5. لا تقوم بإفراز هرمونات أو مواد أخرى.
  6. تظهر بشكل يشبه الخلايا الطبيعية من الخارج ومن الداخل أيضًا بحيث يكون شكل الكروموسومات والحمض النووي طبيعيًا تحت الميكروسكوب.
أمثلة على أنواع الأورام:من أبرز أنواعها ما يلي:

  • كارسينوما: تنشأ في الأنسجة الطلائية للخلايا.
  • ساركوما: تنشأ في الأنسجة الضامة، تنشأ في العظام.
  • لوكيميا: السرطان الذي ينشأ في نخاع العظم المنتج لخلايا الدم.
  • ليمفوما: السرطان الذي ينشأ في أحد أجزاء الجهاز الليمفي
  • ورم الخلايا الجنسية: غالبًا ما يظهر في خلايا أعضاء الجهاز التناسلي.
من أبرز أنواعها ما يلي:

  • الورم السحائي: بعض الأورام التي تنشأ في الغشاء المحيط بالدماغ والحبل الشوكي.
  • أورام وعائية: أورام حميدة تنشأ بسبب نمو غير طبيعي في الأوعية الدموية.
  • الورم العضلي: هي التي تنشأ في العضلات.
  • الورم الميلانيني: الأورام التي تنشأ في الشامة.
  • الورم العصبي: بعض الأورام التي تنشأ في الأعصاب.
  • الورم العظمي الغضروفي: أورام حميدة تنشأ في العظام.
  • الورم الحليمي: أورام تنشأ في الأنسجة الطلائية.
الأعراض
  • فقدان الوزن.
  • النزيف دون مبرر.
  • نزول الدم من خلال الفم.
  • تغيرات في الجلد.
  • دم في البول.
  • احمرار في الجلد.
  • وغيرها العديد من الأعراض التي تحدث باختلاف نوع الورم.
  • تظهر الأعراض عند إجراء التحاليل و لا تكون واضحة على جسم الإنسان المريض بالورم.
العلاج
  •  لعلاج الأورام الخبيثة فلا بد من بدء العلاج فورًا عند التشخيص خشية انتشار المرض بشكل أكبر.
  • حيث يتم العلاج باستخدام الجراحة، العلاج الإشعاعي، العلاج الكيميائي والعلاجات المناعية.
  • يتم في البداية تشخيص الورم،ومتبعة الورم، إلى أن تحدث تغيرات في حجم الورم.
  • علاج الأورام الحميدة بالجراحة في معظم الحالات وقد يتم استخدام العلاج الاشعاعي، والأدوية.

ومن هنا نكون قد توصلنا لختام مقالتنا عارضين لكم من خلالها ردا على التساؤل المطروح لدينا، بخصوص الفرق بين الورم الحميد والخبيث، وقمنا بإدراج جدول تم التحدث من حلاله عن الفرق بين الأورام الخبيثة من حيث التعريف والخصائص والأعراض والعلاجات و غيرها، وهكذا نكون قدمنا جدول شاملا لكافة الفروقات بين  الورم الحميد و الورم الخبيث ( السرطان القاتل).