حقيقة وفاة فاروق حضراوي مؤذن المسجد الحرام، هناك الكثير من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي الذين قد تداولوا خبر وفاة فاروق حضراوي مؤذن المسجد الحرام، وهناك الكثير من الأفراد الذين عبروا عن حزنهم الشديد عند سماع خبر وفاة فاروق حضراوي، وأصبح خبر الوفاة هو محور نقاش الكثير من النشطاء السعوديين في مواقع التواصل الاجتماعي، والذي قد أثار ضجة إعلامية في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حيث ان هذا الخبر تصدر الموقع، وأصبح الكثير من الأفراد الذين يبحثون عن حقيقة وفاة فاروق حضراوي مؤذن المسجد الحرام، والتي سوف نتعرف عليه في سياق هذه المقالة.

من هو فاروق حضراوي

هو فاروق عبد الرحمن حضراوي، وهو من الشخصيات البارزة في دولة المملكة العربية السعودية، حيث أنه هو مؤذن المسجد الحرام ومؤذن مسجد نمرة في مشعر عرفة في مكة المكرمة، ومن الجدير بالذكر أن المؤذن فاروق حضراوي هو من مواليد  10 رمضان 1365 هـ، والذي قد ولد في مدينة الطائف غرب السعودية، حيث يعتبر هو ذو جنسية سعودية، حيث عاش فاروق حضراوي في أحد الحارات الشامية في دولة المملكة العربية السعودية، وكان يعيش مع والده والذي يقع منزلهم في قمة الحارة أمام قلعة جبل هندي الشهيرة، حيث كان منزله يطل على المسجد الحرام من جهته الشمالية، حيث ان أصوات مؤذني المسجد الحرام كانت قريبة جداً من فاروق حضراوي، حيث أن أصوات هؤلاء المؤذنين قد ترددت في حجرات بيته وأزقة حارته ليلا ونهارا، وكان من أشهر من تأثر بهم الشيخ يعقوب شاكر، وحسن لبني، وعبد الله بصنوي، وصالح فيده، وعبد الرحمن مؤذن، وغيرهم من كبار مؤذني تلك الفترة.

ومن الجدير بالذكر ان الشيخ فاروق حضراوي قد بدأ حياته الدراسية وذلك في العام  1371 هــ، حيث انه التحق بالمدرسة العزيزية الابتدائية، وقد بدأ بحفظ القرآن الكريم وذلك على يد الشيخ محمد أمين ميرداد، ومن بعد ذلك انتقل فاروق حضراوي إلى المدرسة السعودية ليتم مواصلة حياته الدراسية، وانتقل هو وعائلته إلى حي الروضة، وبعد ان انهى المرحلة الابتدائية انتقل إلى المدرسة الرحمانية المتوسطة في الشعب، وكان من مدرسيها في تلك الفترة الأستاذ الدردوم، مرجع اللغة العربية في وقته، والأستاذ فيصل فطاني، والأستاذ الميرزا، ومن ثم انتقل إلى المرحلة الثانوية والتي قد درسها في رحاب المدرسة العزيزية الثانوية، ليحصل منها على شهادة الثانوية العامة والتي كانت تؤهله للالتحاق بالوظيفة التي يرغبها في تلك الفترة.

وتجدر الإشارة هنا إلى ان فاروق حضراوي قد بدأ الحياة العملية كموظف في وزارة الحج والأوقاف (وزارة الحج والعمرة حاليا)، وذلك في العام  1385 هـ، حيث استمر في هذه الوزارة حتى عام 1405هـ، إلى أنه عاد إليها متعاقدا في نفس العام بطلب من الشيخ عبد الوهاب بن أحمد عبد الواسع، وزير الحج والأوقاف، وظل فيها حتى سنة 1431 هـ.

وفاة فاروق حضراوي مؤذن المسجد الحرام

هناك الكثير من النشطاء في دول الخليج العربي وتحديداً دولة المملكة العربية السعودية، والذين قد تداولوا خبر وفاة الشيخ فاروق حضراوي، وهو مؤذن المسجد الحرام، وبعد أن تم الكثير من البحث والتحري فقد تم التأكيد بأن خبر وفاة فاروق حضراوي هو من الأخبار الغير صحيحة، حيث ان هذا الخبر هو خبر كاذب، والمؤذن فاروق حضراوي هو لازال على قيد الحياة.

كما أن هناك بعض من الوسائل الإعلامية في دولة المملكة العربية السعودية، والتي أكدت إن  الشيخ عبد الرحمن السديس الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي يتابع الحالة الصحية للشيخ فاروق حضراوي والذي يرقد حاليا في أحد مستشفيات مدينة مكة المكرمة للعلاج بعد تعرضه لوعكه صحية مفاجئة، كما أن هذه المصادر السعودية قد أوضحت ان الشيخ فاروق حضراوي قدم الشكر للشيخ السديس على متابعته واهتمامه بصحته.