من هو الشيخ عدنان السقا، انتشر في الساعات الأخيرة من مساء الأمس السبت 9 يناير 2022م،  خبر وفاة الشيخ عدنان السقا، حيث أن هذا الخبر قد أثار جدل الكثير من الأفراد عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أن تم تداول الخبر بشكل كبير بين الناس، والذي كان بمثابة صدمة للعديد من الأفراد في الوطن العربي، والذين قد عبروا عن حزنهم الشديد على خبر وفاة الشيخ عدنان السقا، وأصبح الكثيرون يستفسرا عن سبب وفاة الشيخ عدنان السقا، كما أن هناك البعض من الأفراد الذين يتساءلون من هو الشيخ عدنان السقا، وهذا ما سوف نتطرق للحديث به في سطور هذه المقالة.

سبب وفاة الشيخ عدنان السقا

قد توفي الشيخ عدنان فهمي السقا في مساء يوم السبت الموافق 9 يناير 2022م، والذي توفي على إثر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، حيث إن الشيخ عدنان السقا قد أصيب بهذا الفيروس المستجد أثناء إقامته في مدينة اسطنبول في تركيا، ومن الجدير بالذكر أن الشيخ عدنان السقا يعتبر واحد من أبرز علماء مدينة حمص “الكبار” وأشهرهم، كما أن الشيخ عدنان السقا كان من المؤييدن لقيام الثورة السورية والتي قد انطلقت في العام 2011م، حيث اضطر الشيخ عدنان السقا مغادرة مدينة حمص، وذلك بسبب مواقفه المناهضة لنظام الأسد.

وقد أكدت المصادر المقربة من الشيخ عدنان السقا في تصريحات لـ”السورية.نت”، اليوم السبت، وفاته، وقالت إنه أصيب بفيروس “كورونا” منذ قرابة عشرة أيام، على الرغم من اتخاذه لكافة التدابير الوقائية.

وقد أضافت المصادر بأن الشيخ عدنان السقا منذ بداية انتشار فيروس كورونا وهو ملازم بيته في دولة تركيا، ولكنه قد أصيب بشكل مفاجئ في الأيام الماضية، وتابعت المصادر المقربة قائلة: “ساءت حالة الشيخ الصحية في الأيام الأربعة الماضية، ما استدعى نقله إلى غرفة العناية المركزة، حتى توفي اليوم بعد مضاعفات الإصابة”.

من هو الشيخ عدنان السقا ويكيبيديا

إن الشيخ عدنان السقا هو من مواليد عام 1942م، والذي كان يحمل فرع العلمي في الثانوية العامة، حيث كان مؤهل أن يدخل كلية الطب، ولكن الشيخ عدنان السقا كان يرغب في الدخول في كلية الشريعة بجامعة دمشق، والتي قد تخرج منها في العام 1966م، كما أن الشيخ عدنان السقا قد حصل على شهادة الماجستير في الدراسات الإسلامية من جامعة بنجاب بلاهور في باكستان عام 1995، وتجدر الإشارة هنا إلى ان الشيخ عدنان السقا قد تتلمذ على يد الكثير من المشايخ والدعاة، والذين أبرزهم هم: محمد طيب الأتاسي (مفتي حمص)، الشيخ محمود جنيد، الشيخ محمد الهاشمي.

وبعد ذلك قد مارس الشيخ عدنان السقا العمل كداعية، حيث انه قام بممارسة العمل الدعوي والتربوي والتعليمي في الثانويات العامة والشرعية، والمعاهد الشرعية في عدد من مدن العالم الإسلامي، كما أنه منذ سنوات كان يعمل خطيباً ومدرّساً وإماماً في مسجد الهدى في حيّ الأندلس بجدة قرابة عشرين عاماً، وبعد ذلك قد تولى الشيخ عدنان السقا الخطابة والإمامة في جامع قباء بحمص، وفي جامع النوري الكبير، وعمل أيضاً خطيب في جامع العنابة ومصطفى باشا والخيرات والباشات وجامع عثمان وغيرها.

وفاة الشيخ عدنان السقا

هناك الكثير من الشيوخ والنشطاء الثوريون الذين نعوا الشيخ عدنان السقا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والذي قد توفي في الأمس، حيث قال الشيخ والداعية عبد الرزاق المهدي على قناته تيجرام: نعزي المسلمين عامة وأهل الشام وحمص خاصة بوفاة الشيخ المربي ‎عدنان السقا رحمه الله تعالى، حمص العدية الأبية حزينة وهي تودع اليوم أحد علمائها الأفاضل”.

كما أن الشيخ سارية الرفاعي قد كتب على صفحته في “فيسبوك”؛ منشورًا نعى فيه الشيخ “السقا” قال فيه: “لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بمقدار، أنعي اليكم وفاة العالم الجليل صاحب الوجه الأنور والقلب الأصفى والكلمةِ الجريئة في الحق الشيخ عدنان السقا”.

ونشر الإعلامي السوري موسى العمر تغريدة على حسابه الرسمي بتويتر قال فيها إن الشيخ محمد عدنان السقا من بقية السلف الصالح الطاهر النقي، محب رسول الله.. في ذمة الله بعد صراع بفيروس كورونا.. إنَّا لله وإنا إليه راجعون.