من هو الامير النائم، من أكثر القصص شهرةً في المملكة السعودية، هي قصة الأمير النائم، الذي رفض والده التخلي عنه، ولم يفقد الأمل برجعته للحياة، فقد مكث الأمير النائم فترة طويلة من عمره، أقضاها في المستشفي، حيث انتشرت قصة الأمير النائم من جديد بعد ما سمع المجتمع السعودي، أن الأمير النائم حرك بعض أصابعه، والذي أعطي الأمل لوالده بشفاؤه ورجعته للحياه، فمن هو الامير النائم.

الأمير النائم

تعرض الأمير النائم لحادث مروري في عمر الثامنة عشر، أدي بدخوله في غيبوبة طويلة الأمد، حيث مكث الأمير النائم 15 عام في غيبوبته، ولا زال في الغيبوبة لحتي الآن، ويبلغ الأمير النائم من العمر، 31 عاماً، وكان يدرس في الكلية العسكرية، والاسم الحقيقي للأمير النائم، هو الوليد بن خالد بن طلال بن عبد العزيز ال سعود، وهو ابن طلال ال سعود، الذي رفض والده فكرة التخلي عنه، ولازال عنده أمل كبير بعوده الأمير لحياته الطبيعية، الذي تركها بسبب الحادث، ومكث في غيبوبته في مستشفي الرياض، ويعتبر الأمير النائم ثالث أولاد طلال ال سعود، والوليد بن خالد، ينتمي لأشهر العائلات في السعودية، والتي تعتبر من أهم العائلات المالكة في المملكة.

تشخيص حالة الأمير النائم

في عام 2005م، تعرض الوليد بن طلال مع أصدقائه أثناء ذهابه للكلية العسكرية التي يدرس فيها، لحادث جعله يرقد في غيبوبته لفترة طويلة، وقال الأطباء حينها، أن الحادث أثر بشكل كلي على الدماغ الذي أصبحت خلاياه ميته، وتم إمداد جسده بالأجهزة الصناعية التي تجعله على قيد الحياة، وفي هذه الحالة يعتبر الأمير النائم ميت، موت سريري، إلا أن أباه طلال آل سعود، رفض بشكل قطعي إزالة الأجهزة عن ولده، كما غرد على صفحته، أنه واثق بقدر الله سبحانه، وأنه سينجيه يوماً ما، وخصص له أطباء للإهتمام بالأمير، والمحاولة مجدداً لجعله يعود لحياته التي تركها خلفه.

استجابة الأمير النائم

انتشرت عبر السوشيل ميديا، قصة الأمير النائم من جديد، بعدما صرح والده عبر موقعه الخاص، أن الأمير النائم إستجاب للأطباء وقام بتحريك أصابعه في اليد اليمنى، وقام أيضاً بتحريك يده بالكامل، وقام المغردين بالدعاء له عبر صفحاتهم الإجتماعية، وفي السنة الماضية قام الأمير النائم بتحريك رأسه في كلا الاتجاهين، حيث ضحت السوشيل ميديا بفيديو للأمير النائم مع والده، ويعتبر ذلك استجابه الأمير للمعالجة الطبية التي يجريها الأطباء طوال 15 عام، وبعث في نفوس أهله وأحبائه الأمل من جديد في إمكانية شفاؤه، وعودته للحياة.

انتشرت الشائعات، لوفاة الأمير وتعددت لأكثر من مرة، وفي كل كرة تنفي عائلته خبر وفاه، وتقول أنه في حالة صحية مستقرة، وأنه مازال في غيبوبته، وتحريك يد الأمير وأصابعه كانت من إحدى الأسباب التي جعلت قصته تعود للسوشيل ميديا، وجعل الناس وخاصة الجيل الجديد، يبحث عبر محركات قوقل، من هو الامير النائم.