من فروض الوضوء غسل الوجه، أن الفرض هو من أهم المصطلحات الفقهية وهو عبارة عن العمل الذي يكون واجب على المسلم، حيث ان المسلم مكلف بعمل هذا الأمر، فتارك الفرض يأثم، وفاعله يؤجر، ومن الجدير بالذكر أن هناك أقسام للفرض في الدين الإسلامي من أهمها فرض عين، وفرض كفاية، والفرق بينهما هو أن فرض عين هو الذي يجب على المسلم فعله، بينما فرض كفاية فهو أن قام بتأديته فئة من المسلمين فهو يسقط عن الآخرين، وهناك الكثير من الأمثلة على الفروض في أحكام الشريعة الإسلامية، ومن أهم الأمثلة على فرض عين هي الصلوات الخمس التي قد فرضها الله عز وجل على المسلمين.

من فروض الوضوء غسل الوجه

قد أجمع علماء الفقه الإسلامي على أن غسل الوجه يعتبر فرض من فروض الوضوء، حيث أنه يجب على المسلم غسل وجهه في كل صلاة، وإن توضأ المسلم دون أن يقوم بغسل وجهه فقد بطل الوضوء، ويجب عليه إعادته مرة أخرى هذا حسب ما أجمع عليه علماء الفقه الإسلامي، وبناء على ذلك فإن المضمضة والاستنشاق تعتبر من فرائض الوضوء وذلك لأنهما من الوجه.

فرائض الوضوء السبعة

قد اتفق علماء الفقه الإسلامي أن كل من غسل الوجه، وغسل اليدين إلى المرفقين، ومسح الرّأسِ، وغسل الرجلين إلى الكعبين من فرائض الوضوء، وقد تم الإجماع عليها وذلك حسب ما جاء في آيات القرآن الكريم، حيث قال عز وجل: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ وَإِنْ كُنْتُمْ جُنُباً فَاطَّهَّرُوا وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنْ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمْ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ مَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُمْ مِنْ حَرَجٍ وَلَكِنْ يُرِيدُ لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ)، ومن خلال هذه الآية القرآنية فإننا نستنج أن فرائض الوضوء التي حثنا عليها الله عز وجل هي ستة فرائص، وهذا ما اتفق عليه علماء الفقه الإسلامي، ولكن بعض الفرائض مثل النية، الموالاة، الترتيب قد اختلف عليها علماء الفقه الإسلامي.

سنن الوضوء

بالإضافة إلى فرائض الوضوء التي قد ذكرها الله عز وجل في آيات القرآن الكريم هناك بعض من سنن الوضوء، ومن أهم سنن الوضوء ما يلي:

  • التسمية.
  • غسل الكفين قبل إدخالهما في الإناء.
  • المضمضة.
  • الاستياك.
  • الاستنشاق.
  • الاستنثار.
  • مسح الأذنين ظاهراً وباطناً.
  • تخليل اللحية وشعر الوجه.
  • تخليل أصابع اليدين والرجلين.
  • التثليث.
  • الاستياك.
  • عدم الإسراف في استعمال الماء.
  • التيامن.
  • إطالة الغرة والتحجيل.

شروط الوضوء

هناك الكثير من شروط الوضوء التي قد تم التطرق إليها في الكثير من كتب الفقه الإسلامي، والتي ينبغي على المسلم التعرف عليها والإلتزام بها، وذلك كي يتمكن من تأدية الوضوء بالشكل الصحيح التي قد حثنا عليه الله عز وجل في القرآن الكريم، ونقدم لكم الآن أهم شروط الوضوء، والتي هي عبارة عن ما يلي:

  • الإسلام.
  • أن يكون الشخص بالغ عاقل.
  • النية.
  • توقف دم النفاس أو الحائض.
  • طهارة الماء.
  • التخلص من الأمور التي تعيق من وصول الماء إلى أعضاء الوضوء.
  • القدرة على الوضوء بالماء.