ليس من الرياء ان يعمل المسلم عمل يخلص فيه الله عز وجل، إن العمل الصالح لا يقبل إلا إذا كان خالصاً لوجه الله تعالى فقط سواء كان قراءة القرآن الكريم أو ذكر الله سبحانه وتعالى، او الصلاة والسلام عن النبي صلى الله عليه وسلم وغير ذلك من العبادات التي يتبعد بها المسلم إلى الله سبحانه وتعالى، فقال جل جلاله في كتابه الحكيم ” مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا وَهُمْ فِيهَا لا يُبْخَسُونَ أُولَئِكَ الَّذِينَ لَيْسَ لَهُمْ فِي الْآخِرَةِ إِلَّا النَّارُ وَحَبِطَ مَا صَنَعُوا فِيهَا وَبَاطِلٌ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ”،  لذلك سنتعرف من خلال هذا المقال على ليس من الرياء ان يعمل المسلم عمل يخلص فيه الله عز وجل.

ما هو الرياء

الرياء هو فعل المرء العبادة من أجل ان يراه الناس، ويقصد بالرياء أيضاً يفعل الشيء بقصد أن يراه الناس أو من اجل أن يقال هذا الشخص صالح من أجل إرضاء الناس ولا يهتم بإرضاء الله، وأيضاً يعتبر الرياء من أعظم ما ينافي تحقيق العبودية والسمعة، فإن الرياء يختص بالعمل ليراه الناس، والسمعة تختص بالذكر من اجل أن يسمه الناس، فقال جل جلاله في كتابه الحكيم عن الرياء ” يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تُبْطِلُوا صَدَقَاتِكُمْ بِالْمَنِّ وَالْأَذَى كَالَّذِي يُنْفِقُ مَالَهُ رِئَاءَ النَّاسِ وَلَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ صَفْوَانٍ عَلَيْهِ تُرَابٌ فَأَصَابَهُ وَابِلٌ فَتَرَكَهُ صَلْدًا لَا يَقْدِرُونَ عَلَى شَيْءٍ مِمَّا كَسَبُوا وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ”، وكما يجتمع علماء الإسلام حول إن إخلاص العبادة لله في القول والعمل وموافقة السنة، وإن العمل الصالح يكون فقط لوجه الله تعالى، وقد ورد في الحديث القدسي الذي رواه أبو هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “قال الله تبارك وتعالى: أنا أغنى الشركاء عن الشرك، من عمل عملا أشرك فيه معي غيري، تركتُه وشِركه”

ليس من الرياء ان يعمل المسلم عمل يخلص فيه الله عز وجل

من التساؤلات التي يبحث عنه الطلبة في المملكة العربية السعودية الأسئلة الدينية وخاصة التي توجد في المواد الدينية سواء كان في مادة الفقه او في مادة الحديث وغيرهم من المواد التعليمية، لذلك ومن هذه الأسئلة سؤال يتعلق بالرياء، ويعتبر هذا السؤال ” ليس من الرياء ان يعمل المسلم عمل يخلص فيه الله عز وجل” من أسئلة ضع علامة صح او علامة خطاً، وإن الإجابة الصحيحة والنموذجية لهذا السؤال على النحو الآتي:

السؤال/ ليس من الرياء ان يعمل المسلم عمل يخلص فيه الله عز وجل؟

  • الإجابة/ الإجابة صحيحة.

وهنا نكون قد وضحنا لكم الإجابة المتعلقة بالسؤال الذي تبحثون عنه، وايضاً وضحنا لكم من هو الرياء، ودمتم بخير