هي نشاط او اهتمام يمارسه الفرد من اجل تلبيه الحاجات الذاتيه، يُعتبر تحقيق الذات  والحاجات الذاتيه من العمليات الشخصية التي يسعى الفرد للحصول عليها؛ وبما أنها شخصية فهذا يعني أنّها سوف تختلف من فرد لآخر، وبهذا فإن تحقيق الذات عبارة عن قدرة الفرد على إدراك إمكاناته الإبداعية أو امكاناته الفكرية و حتى امكاناته الاجتماعية بحيث يسخرها لتطوير ذاته، في السطور القادمة سنتوسه في شرح هي نشاط او اهتمام يمارسه الفرد من اجل تلبيه الحاجات الذاتيه.

تطوير الذات والمهارات

تطوير الذات والمهارات يعرف على أنّه عبارة عن مجموعة من الأنشطة والسلوكيات التي تهدف إلى تطوير الوعي لدى الشخص والإدراك بالمواهب والإمكانيات الموجودة لدى الفرد وذلك من أجل العمل على تحسين نمط الحياة التي يعيشها الفرد ونوعيتها وتلبية حاجاته الذاتيه، والعمل على تحقيق الطموحات التي يصبو لها الفرد والاستقلال الشخصي بنفسه، كما أنه يشمل أيضاً عملية بناء أو إعادة تعريف الذات للفرد وتكوين احترامها، وتطوير وتحسين المهارات الخاصة بالفرد أو حتى تعلم مهارات جديدة، حيث ينبغي على كلّ شخص في المجتمع يرغب في تطوير ذاته ومهاراته الخاصة إدراك قيمته وأهميته في المجتمع المحيط به، واحترامها وتقبلها كما هي بعيوبها مع محاولة إجراء إصلاح عليها، وعدم جلد النفس وكثرة تأنيب الضمير عند وقوع الشخص في الأخطاء.

تطوير الذات والمهارات هي نشاط او اهتمام يمارسه الفرد من اجل تلبيه الحاجات الذاتيه، فالفرد يعيش داخل مجتمع متكامل ويخضع لتأثيرات عديدة يجب عليه الاندماج معها وتقويم ذاته وتسخير مهاراته لدمج نفسه في المجتمع بحيث يحقق بذلك استقراره المجتمعي ويحقق حاجاته الذاتيه فيه.