نحمد الله جت على ماتمنى كلمات، لقد اننتهت احتفالات المملكة العربية السعودية بيومها المجيد الثامن والثمانين والتي امتدت لعدة أيام من الاحتفال والفعاليات المتميزة، ولكن لن تنته الاحتفالات في قلوب السعوديين بحب هذا الوطن المعطاء، وطن المحبة والتقدم، وطن التطور والطموح الذي يعانق عنان السماء، فعبر ملحمة تاريخية عظيمة قام عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود بتجسيدت أسمى معاني الشجاعة والإقدام في تثبيت أركان المملكة العربية السعودية  تحت راية التوحيد، وذلك بعد أن كان أشتاتاً متفرقة من عدة قبائل موزعة في أرجاء المملكة حيث مزقتها الحروب على أقل الاسباب، وكانت تقام الحرب فيها على لقمة عيش أو بقعة مرعى، لكنه قام بتوحيدها تحت راية وطن واحد وهوية موحدة وكيان متكامل  وهو المملكة العربية السعودية التي لم تلبث أن أكرمها الله بنعمة الذهب الاسود التي تفجرت تحت أقدام سكانها، فأصبح خروج النفط أحد النعم التي ساهمت في إرساء دعائم الدولة السعودية وزيادة النماء على أراضيها وترسيخ الأمن والاستقرار وزيادة الرخاء لهذا البلد العظيم،فتغنى بها الشعراء في قصائدهم حباً وعرفاناً بجميلهم ومن أبرز هذه القصائد قصيدة نحمد الله جت على ماتمنى كلمات.

كلمات قصيدة نحمد الله جت على ما تمنى

كتب شاعر الدرعية الشاعر عبدالرحمن بن صفيان والذي كان من المشاركين  في تأسيس المملكة العربية السعودية أجمل الكلمات التي لم ولن تموت طالما هذا الوطن حي في قلوب أبناءه ومزدهر وشوكة في حلوق الأعداء الكارهين له، فهي كلمات ستبقى خالدة  يتغنى بها أبطال هذا الوطن المجيد وقادته في احتفالاتهم الوطنية وانتصاراتهم السياسية المتلاحقة التي رسمت دروب العزة للمملكة، رحم الله الشاعر فقد كان وكأنه ينظم كلمات قصيدته لأيامنا هذه، فنحمد الله أن أكرمنا على هذه الأرض بنعمة الاستقرار والعيش الرغيد حيث أن الحياة في المملكة (جت) جاءت على ما تمناها المؤسس رحمه الله، فكل عام والمملكة في عز ورخاء وشموخ وإباء، وزين الله تعالى كل أيامه الوطنية بالعشق لأرضه وفضائه وحتى لهيب صحرائه، فيما يلي كلمات قصيدة نحمد الله جت على ما تمنى :

حمد الله جت على ما تمنّى … من ولي العرش جزل الوهايب

خبر اللي طامع في وطنّا … دونها نثني الى جت طلايب

ياهبيل الراي وين انت وإنّا … تحسب ان الحرب نهب القرايب

واجد اللي قبلكم قد تمنى … حربنا لي راح عايف وتايب

انهض الجنحان قم لا تونّى … بننكلهم دروس وعجايب

كان ما نجهل على اللي جهلنا … ما سكنا الدار يوم الجلايب

دام فيصل يزهم الكل منا … فازعينٍ كل صبيٍ وشايب

لي مشى البيرق فزيزومه إنّا … حن هل العادات واهل الحرايب

ديرة الإسلام حامينها إنّا … قاهرينٍ دونها كل شارب

لطالما نظمت أجمل القصائد والكلمات في حب الوطن والتفاني في عشقة، فحب الوطن من الدين كون الوطن يحتوي الانسان بداخلة ويشكل منبع لاستقرار حياته وأمانه فيه، وفي حب المملكة العربية السعودية قام الشاعر عبدالرحمن بن صفيان بكتابة أروع الكلمات تعبيراً عن حبه وسعادته بهذا الوطن وذلك في قصيدة نحمد الله جت على ماتمنى كلمات.