يزخر الوطن العربي والعالم الإسلامي بالكثير من العلماء والأدباء والفقهاء والأعلام في كافة المجالات، حيث يتم كتابة سيرهم وتاريخهم العلمي والعملي في كتب لتكريمهم وتخليد ذكراهم، وحتى يكونوا قدوة للأجيال القادمة، يتناول علم التراجم سيـر الأعـلام من الناس على مر العصور، ويعتبر من العلوم الدقيقة التي تبحث أحـوال الشـخصـيـات الذين كانت لهم بصمة في المجتمع وتركوا أثراً واضحاً، ومن الأشخاص الذين يتناول حياتهم علم التراجم كل من الأنبيـاء والخُـلـفـاء والأمـراء والملـوك والقـادة والعلـمـاء والأدبـاء والمفكرين والشـعـراء والفلاسـفـة والفقهـاء وغيرهم، كما يمكننا القول بأن علم التراجم أحد فروع علم التاريخ، وفي هذا السياق يأتي سؤال: من كتب التراجم الهامة في التاريخ الاسلامي، من مقرر المنهاج السعودي.

من كتب التراجم الهامة في التاريخ الاسلامي

  • تـاريــخ بـغـداد للخـطـيـب البـغـدادي.
  • معـجـم الصحابة لأبـي نـعـيـم.
  • تـاريــخ دمشــق لإبــن عـسـاكــر.
  • تـاريــخ بـيـت المـقـدس لإبـن الجـوزي.
  • تـاريــخ نيـسـابــور للحـاكــم النيـسـابـوري.
  • الصـحـابـة لابــن منــده.
  • أســد الغـابــة لابــن الأثـيـــر.
  • تـاريــخ جــرجــان للسـهـمـي.
  • الاستـيـعـاب فـي مـعـرفـة الأصـحـاب لابـن عبـد البــر.

تُخلد كتب التاريخ وكتب التراجم حياة الأعلام في مختلف العلوم والمجالات، وذلك لإبقاء سيرتهم خالدة في ذاكرة الأجيال على مر العصور.