وصف عمر بن الخطاب تميم الداري، هناك الكثير من الصحابة لنبي االله محمد صلى الله عليه وسلم وهم الذين صحبوا النبي خلال مسيرته في الدعوة الإسلامية، كما أنهم قدموا الكثير من التضحيات من أجل الدفاع عن النبي عليه الصلاة والسلام والدفاع عن الدين الإسلامي، ومن الجدير بالذكر أن للصحابة فضائل عديدة، وفي هذه المقالة سوف نتحدث عن صحابي جليل وهو تميم الدراي، وسنجيب عن سؤال هام يبحث الكثيرون عن الإجابة الصحيحة له وهو وصف عمر بن الخطاب تميم الداري؟

وصف عمر بن الخطاب تميم الداري

أن تميم الدراي هو أبو رقية تميم بن أوس بن خارجة بن سود بن جذيمة بن دارع بن عدي بن الدار بن هانئ بن حبيب بن نمارة بن لخم بن كعب، وقد سكن تميم الدراي بعد إعلان إسلامه في المدينة المنورة، ومن بعد ذلك قرر الخروج إلى الشام، وذلك بعد أن قُتل الخليفة عثمان بن عفان رضي الله عنه، وتجدر الإشارة هنا إلى أن تميم الدراي في البداية كان نصرانياً، ولكنه في السنة التاسعة للهجرة أعلن إسلامه، وهناك الكثير من المناقب للصحابي تميم الدراي من أهمها أنه يعتبر هو أول من أسرج السراجفي المسجد، كما أنه قام بصنع منبر نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم.

وصف عمر بن الخطاب تميما الداري بأنه

يعتبر الصحابي الجليل تميم الدراي هو الوحيد من الصحابة الذي روى عنه نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم، وقد اشتهر بأنه كثير العبادة، كما أنه اشتهر بقراءته للقرآن الكريم حيث روي أنه كان يختم القرآن الكريم في سبع، وخلال حديثنا عن تميم الدراي سوف نتوقف عند سؤال وصف عمر بن الخطاب تميم الداري، وسنوضح لكم إجابته ضمن هذه السطور.

وإجابة سؤال وصف عمر بن الخطاب تميم الداري تمثلت فيما يأتي:

وصف عمر بن الخطاب تميم الداري بأنه خير أهل المدينة.