ما هو الغلوتين، هناك الكثير من المنتجات التي تتواجد في حياتنا اليومية تتكون بشكل أساسي من مادة الغلوتين، وكثيراً من نسمع عن هذه المادة وتجدر الإشارة هنا إلى أن هناك الكثير من الناس الذين يتساءلون عن هذه المادة وإلى أي نوع من المواد الغذائية تنتمي، وما هي الفوائد التي يمكننا الحصول عليها من استخدام مادة الغلوتين، هذا ما سنتعرف عليه في سطور هذه المقالة بعد أن نقدم لكم العديد من المعلومات الهامة عن مادة الغلوتين.

ما هو الغلوتين

يعتبر الغلوتين هو نوع من أنواع البروتينات والذي له أهمية كبيرة جداُ في الحفاظ على الأغذية معاً، ومن الجدير بالذكر أن الغلوتين يتواجد في عدة أنواع من الأغذية ومن أهمها الحبوب فهو يتواجد في العديد من الحبوب والتي من أهمها الجاودار، الشعير، القمح، وتجدر الإشارة هنا إلى أن نسبة الغلوتين تكون عالية جداً في القمح حيث أن الغلوتين يشكل ما يقارب 85_90% من نسبة البروتين في القمح، ونجد أن الغلوتين يتكون بشكل أساسي من  الغليادين والغلوتينات.

فوائد الجلوتين

من الجدير بالذكر أن مادة الجلوتين تتواجد بشكل كبير في الكثير من المنتجات والتي من أهمها المخبوزات، حيث أن هذه المادة لها أهمية كبيرة في الحفاظ على بقاء الماء في المنتج التي يتم استخدامها فيه، وهي تلعب دور أساسي في انتفاخ العجينة ولكن مع المحافظة على قوام هذه العجينة والمرونة لها، وتجدر الإشارة هنا إلى انه يتم استخدام الغلوتين في الكثير من المنتجات وذلك من أجل تدعيم البروتين في هذه المنتجات، وأيضاً هناك فوائد أخرى للجلوتين من أهمها ما يلي:

  • أن الجلوتين يحتوي على نسبة عالية من الحديد.
  • أن الجلوتين يحتوي على نسبة عالية من البروتين.

ما هو الجلوتين وما هي اضراره

أن الغلوتين هو نوع من أنواع البروتينات التي تتواجد في القمح، والذي يلعب دور أساسي في المحافظة على شكل الأطعمة وذلك من خلال القيام بربطها بعضها مع بعض، وعلى الرغم من أن هناك فوائد عديدة للجلوتين إلى أنه هناك بعض الأضرار التي قد يسببها الجلوتين، ومن هذه الأضرار ما يلي:

قد يسبب الجلوتين في حدوث بعض من الأضرار المعوية، ومن أهمها ما يلي:

  • أن تناول الجلوتين يعمل على حدوث رد فعل مناعي يؤثر بشكل سلبي على بطامة الأمعاء الدقيقة، وهذا بدوره يؤثر على امتصاص المواد الغذائية وبالتالي حدوث نقص في التغذية.
  • تناول الجلوتين أيضاُ يؤثر بشكل واضح على زيادة نفاذية الأمعاء.
  • كما أنه يلعب دور كبير في حدوث التهاب في الأمعاء.

هل العدس يحتوي على الجلوتين

ذكرنا في بداية المقال أن الجلوتين يتواجد في العديد من المواد الغذائية والتي من أهمها القمح، الشعير، الحنطة وغيرها من المواد الغذائية، ولكن تجدر الإشارة هنا إلى أن العدس يعتبر من المواد الغذائية التي لا تحتوي على الجلوتين، ولكن من الممكن أن يتم الخلط بين حبوب القمح وحبوب العدس أثناء زراعتهم معاً لذا يجب فرز حبوب العدس بشكل جيد قبل القيام بإعداده للطعام وذلك كي يتم التخلص من حبوب القمح المختلطة معه، ومن بعد ذلك يتم نقع العدس في الماء قبل القيام بطبخه وذلك كي نتأكد من التخلص من آثار الجلوتين منه