سؤال من كتاب الصف الرابع الابتدائي للفصل الدراسي الأول، من كتاب مادة الحديث بحيث يسأل السؤال عما هي الحكمة في أن الأهل هم أولى الناس بالمعاملة الحسنة والطيبة من قبل الفرد نفسه.

الأهل هم عبارة الحاضنة الأساسية للفرد في أي مجتمع فهم يبنون داخله لبنات المجتمع من أخلاق وقيم ومبادئ وتقاليد، وهم من يُعرفونه على دينهم ويُعلمونه كل تعاليمه، وتعليمه وسائل العيش الأساسية.

علل اهلي اولى الناس بحسن تعاملي

سؤال كتاب الحديث للصف الرابع الإبتدائي للفصل الدراسي، يتساءل عن سبب أن الأهل هم اولى الناس بحس معاملتي، والإجابة عنه كالتالي:

  • قال النبي الكريم صلى الله عليه وسلم في حسن معاملة الناس، وبالأخص حسن معاملة الأهل:” خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي”.
  • والخير للمسلمين جميعاً قال فيه النبي صلى الله عليه وسلم:” المؤمن يألف ويؤلف، ولا خير فيمن لا يألف ولا يؤلف، وخير النَّاس أنفعهم للنَّاس”.
  • وقال صلى الله عليه وسلم في النفع والخير للناس:” أحبُّ الناسِ إلى اللهِ أنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ، وأحبُّ الأعمالِ إلى اللهِ عزَّ وجلَّ سُرُورٌ يدْخِلُهُ على مسلمٍ، أوْ يكْشِفُ عنهُ كُرْبَةً، أوْ يقْضِي عنهُ دَيْنًا، أوْ تَطْرُدُ عنهُ جُوعًا، ولأنْ أَمْشِي مع أَخٍ لي في حاجَةٍ أحبُّ إِلَيَّ من أنْ اعْتَكِفَ في هذا المسجدِ، يعني مسجدَ المدينةِ شهرًا، ومَنْ كَفَّ غضبَهُ سترَ اللهُ عَوْرَتَهُ، ومَنْ كَظَمَ غَيْظَهُ، ولَوْ شاءَ أنْ يُمْضِيَهُ أَمْضَاهُ مَلأَ اللهُ قلبَهُ رَجَاءً يومَ القيامةِ، ومَنْ مَشَى مع أَخِيهِ في حاجَةٍ حتى تتَهَيَّأَ لهُ أَثْبَتَ اللهُ قَدَمَهُ يومَ تَزُولُ الأَقْدَامِ، وإِنَّ سُوءَ الخُلُقِ يُفْسِدُ العَمَلَ، كما يُفْسِدُ الخَلُّ العَسَلَ”.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)