تعرضت افغانستان لاحتلال عسكري من، دولة أفغانستان من الدول التي طال تاريخها مع الصراعات العسكرية، فما ان تنتهي حرب فيها إلا وتبدأ حرب أخرى، حيث عايشت الحروب طيلة حياتها، فمن قبل الميلاد وهي غارقة في الحروب، ففي القرن الرابع قبل الميلاد قام الاسكندر الأكبر بالدخول لأفغانستان، حيث كانت أفغانستان في ذاك الوقت تابعة للإمبراطورية الفارسية، وتتابعت الصراعات التي تتعرض لها أفغانستان من بعد الاسكندر الأكبر، حيث تم السيطرة على هذه الدولة من شعب سيشا، كما أن الاتراك كانوا من المحتلين لهذه الدولة، وفي عام 642م، قام العرب المسلمين بالدخول على أفغانستان وسيطروا عليها كاملةً، وقاموا بإدخال الدين الإسلامي عليها، ومن خلال مقالنا سنتعرف على الدولة التي قامت بالاحتلال العسكري لأفغانستان.

تعرضت أفغانستان لاحتلال عسكري من قبل

تعتبر دولة أفغانستان دولة من الصعب جداً التعامل مع بيئتها، حيث انها وعرة جداً، حيث يتواجد فيها الكثير من الجبال الوعرة، كما أن أراضيها صحراوية، ولكن هذا الأمر لم يمنع المحتلين من الطمع في السيطرة عليها، حيث أن الاتحاد السوفيتي قام باحتلال أفغانستان احتلالاً عسكرياً دام عشر سنوات، وكانت غاية الاتحاد السوفيتي من احتلال أفغانستان هي تقديم الدعم للحكومة الأفغانية التي كانت داعمة للاتحاد السوفيتي حينها، وانسحبت قوات الاتحاد السوفيتي من أفغانستان في 15 فبراير عام 1989م، أي ان إجابة سؤالنا الذي طرحناه وهو تعرضت أفغانستان لاحتلال عسكري من الاتحاد السوفيتي.

وهكذا نكون قد وصلنا لختام المقال الذي تعرفنا فيه ان أفغانستان تعرضت لاحتلال عسكري من قبل الاتحاد السوفيتي، وهذا الاحتلال دام لمدة عشر سنوات، وكان الهدف منه هو حماية الحكومة الأفغانية التي كانت تتعرض لهجمات من الدول المعادية للاتحاد السوفيتي، وهذا نظراً لان الحكومة الأفغانية كانت من الحكومات الصديقة للاتحاد السوفيتي.