الأب هو الأصل الذي يتفرع عنه الإبن، فيأخذ من صفاته الوراثية ويحمل التكوينة له، ومن ذلك يتشكل الشكل الكامل من لون البشرة والملامح والطول والقصر، كما أن النضوج العقلي والذكاء في العقل ينبع من ذلك، فكيف تنتقل الصفات من الاباء الى الابناء؟ من خلال مقالتنا هذه نجيبكم عن هذا السؤال الهام.

انتقال الصفات من الآباء للأبناء

يكمن السر في انتقال الصفات من الوالدين إلى الابن في  الحمض النووي الذي يحتوي على المادة الوراثية، التي تعد أساس جينات الإنسان، حيث يحمل الإنسان 23 زوجاً من الكروموسومات، وكل زوج من هذه الكروموسومات يحمل صفة معينة من الصفات، حيث يتم نقل هذه الجينات للطفل إما عن طريق الأب أو عن طريق الأم.

علم الوراثة

ويمكن لعتبار علم الوراثة من العلوم التطورية العلمية الهامة، التي شكلت في الحقبة الحديثة أحد الركائز التي يهتم الأطباء بها لما لها متعلق بالتكوينات التناسلية في الحياة، كما أن العلماء اعتمدوا المنهج التجريبي الافتراضي لبعض الصفات الوراثية التي عدوها هي الأساس في نقل الصفات من جيل لآخر ومن الوالد لابنه.

ويعد أهل التصنيف العالم الشهير مندل رائد البحوث في مجال العلوم الوراثية،  ليأتي العالم فليمنج الذي أطلق مصطلح الكروموسومات ثم العالم بوفيري الذي فصل في الكروموسوم وبنى على سلفه، وأبدع في  هذا المجال الهام.

.. وأخيراً فإن علم الوراثة من العلوم الجميلة التي لها أهمية كبيرة ويمنحها العلماء من الوقت الكثير.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)