ما المراد بالظلم في الايات، القرآن الكريم هو كلام الله عز وجل المُنزل على نبيّه محمد صلى الله عليه وسلم، المعجز بلفظه، المتعبد بتلاوته، المفتتح بسورة الفاتحة، وان المنتهي بسورة الناس، المكتوب في المصاحف، والمنقول إلينا بالتواتر، فالقول بأنّه كلام الله -تعالى-؛ تمييزاً له عن سائر كلام المخلوقين من الإنس، والجن، والملائكة، والقول بأنه المنزل؛ قيد يخرج به الكلام الذي اختصّ الله -تبارك وتعالى- بعلمه، أو أوحاه إلى ملائكته الكرام لكي يعملوا به، وليس لينقلوه إلى أحد من الإنس

المراد بالظلم في الايات

لقد ذكر الله عز وجل الظلم في الايات الكريمة في القران الكريم، ولكن ما هو المقصود باالظلم في الايات وان الظلم هو مجاوزة الحق، ووضع الشيء في غير موضعه، وأن كل الآيات تنهى عن الظلم، وتحذر من المصير الذي ينتظر صاحبه، وبيَّن الرسول صلى الله عليه وسلم أن الظلم ظلمات يوم القيامة

وبهذا متابعينا الكرام نكون قد اجبنا لكم عن سؤال ما المراد بالظلم في الايات، وهو من الاسئلة المهمة التي يبحث الكثير من الطلاب عن الحل الصحيح لها.