دعاء عند الجدب واحتباس المطر، جيمعنا نعلم بأن الدعاء عبادة يُعظمها الله، وتأتي لصاحبها بالثواب الكبير، فالله لا يرد دعاء الداعين، ولا يخيب آمالهم التي يطمحون لتحقيقها بمناجاتهم ودعاءهم لله، ومن أهم الأدعية المحببة والتي يتداولها الناس بكثرة هي دعاء المطر، فالله جعل المطر رحمة وبركة للعباد لا يستطيعون الاستغناء عنه أبداً، فقد قال تعالى “وَنَزَّلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً مُبَارَكًا فَأَنْبَتْنَا بِهِ جَنَّاتٍ وَحَبَّ الْحَصِيدِ”، وهذه الاية توضح بشكل كبير أن المطر لا غنى عنه، لذا تد أن الناس يخشون بشدة من قلة الأمطار ويناجون الله بالعديد من الأدعية حتى ينزل عليهم المطر وفي هذا المقال سنتناول الأدعية التي يرددها الناس عند احتباس المطر.

دعاء عند احتباس المطر

هناك العديد من الأدعية التي كان يرددها الصحابة والتابعين عند احتباس المطر، فكانوا يشغلون جُل وقتهم بالدعاء، واثقين بأن الله لن يرد دعاءهم وسيستجيب لهم ويُنزل المطر، وسنذكر في النقاط الآتية أهم الأدعية التي كانوا يدعون بها عند احتباس المطر:

  • “اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا، اللَّهُمَّ صَيِّبًا هَنِيئًا، اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك، اللهم إنى أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، ‏وأعوذ بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به”.
  • “اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا وَلاَ عَلَيْنَا، اللَّهُمَّ عَلَى الآكَامِ وَالظِّرَابِ، وَبُطُونِ الأَوْدِيَةِ ، وَمَنَابِتِ الشَّجَرِ”.
  • “اللهم اسقنا غيثاً مغيثاً مريئاً نافعاً غير ضار، اللهم اسقينا غيثاً مغيثاً مريئاً نافعاً غير ضار، اللهم أنت الله لا إله إلا أنت الغنى ونحن الفقراء، أنزل علينا الغيث، واجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغاً إلى حين،اللهم إنى أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، ‏وأعوذ بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به ،اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك، سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته”.
  • “اللهم اسقِ عبادك وبهيمتك وانشر رحمتك، وأحيِ بلدك الميت”.
  • “اللهم أغثنا، اللهم أغثنا، اللهم أغثنا”
  •  “اللهم إنا نستغفرك إنك كنت غفارا، فأرسل السماء علينا مدرارا”.

دعاء المطر مكتوب

دعاء المطر مكتوب، هناك الكثير من الأدعية التي يمكنك أن تدعوها اذا احتبس المطر، وهنا جمعنا لكم بعض الادعية حتى نسهل عليكم طريق البحث عنها، وهذه الادعية سنذكرها في النقاط الآتية:

  •  اللهم إني عبدك وأنتظر منك فرحاً قريباً يريح قلبي ويدمع عيني فبشرني، وأسألك الشفاء فعافني، ورحمتك فارحمني، وراحة البال والعتق من النار، ربّ إني أسألك بعزتك وعظمتك وجلالك أن تجعل ساعتي تحين وأنا ساجد بين يديك وقلبي ينبض من خشيتك، اللهم طهرني من كل ذنوبي ثم اقبضني إليك.
  • اللهم إني أستغفرك لكل ذنب يعقب الحسرة، ويورث الندامة، ويحبس الرزق، ويرد الدعاء، اللهم افتح لي أبواب رحمتك وارزقني من حيث لا أحتسب، اللهم نوّر لي دربي، واغفر لي ذنبي، وحقّق لي ما يكون خير لي وما أتمناه.
  • اللهم إني أسألك بعزتك عظمتك وجلالك أن تحقق لي أمنياتي وأمنيات كل من أحبهم، وأن لا تكسر لي ظهراً، ولا تصعّب لي حاجة، ولا تعظم علي أمراً، ولا تحنِ لي قامة، ولا تجعل مصيبتي فى ديني ولاتجعل الدنيا أكبر همّي، ولا تكشف لي ستراً ولا سراً، فإن عصيتك جهراً فاغفرلي وإن عصيتك سراً فاسترني، ولاتجعل ابتلائي في جسدي.
  • اللهم سقيا رحمة لا سقيا عذاب، ولا بلاء، ولا هدم، ولا غرق. اللهم طهّر قلبي واشرح صدري واسعدني وتقبل صلاتي وجميع طاعاتي، وأجب دعوتي واكشف كربتي وهمي وغمي، واغفر ذنبي وأصلح حالي واجلُ حزني وبيّض وجهي، واجعل الريان بابي والفردوس ثوابي والكوثر شرابي، واجعل لي فيما أحب نصيب.

الأوقات المستحبة لدعاء المطر

هناك أوقات مستحبة للدعاء، وهي الأوقات التي يستجاب فيها الدعاء، وقد ورد الكثير من الأدلة في القرآن الكريم والسنة النبوية على الأوقات التي يستحب فيها الدعاء، ومن هذه الأوقات: دعاء ليلة القدر، الدعاء في جوف الليل، الدعاء وقت السحر، الدعاء في نهاية الصلاة، الدعاء بين الأذان والاقامة، الدعاء عند السجود، وهذه الاوقات هي الاوقات التي يستحب فيها الدعاء حيث يكون العبد قريباً من ربه فيسمع له دعاءه ويستجيب له، لذلك علينا الاكثار من أدعية المطر في هذه الاوقات، حتى تتعجل الاجابة وينزل المطر الذي به رحمة وبركة وطهر للعباد.

شروط الدعاء المستجاب

مثلما عرفنا الاوقات المستحبة للدعاء، هناك أيضاً شروط يجب أن تتوافر في الشخص الذي يدعو الله، ويجب ان تتوافر هذه الشروط لدينا حتلى تتعجل الاجابة على ما نطلب بالدعاء، وهذه الشروط سنعددها في النقاط التالية:

  • عند دعاء المطر من المستحب وجود عنصر الاحتياج.
  • كثرة الاستغفار.
  • اختيار الاوقات التي يستحب الدعاء بها.
  • أن يكون مال ورزق المسلم حلال حتى يستجاب دعاءه.
  • الابتعاد عن المحرمات من مأكل ومشرب.
  • الالتزام بالصلاة وعدم التقصير بها.
  • الالتزام بكافة العبادات التي فرضها الله علينا.
  • المداومة على الاذكار اليومية.
  • الخشوع أثناء الدعاء.

في نهاية مقالنا نرجو أن تعم الفائدة المستخلصة من هذه الادعية، ويجب على الانسان أن يدرك أن الله لا يمنع المطر الا على اقوام كثرت ذنوبهم، لذا علينا أن نلتزم بالشريعة الاسلامية في كافة امور حياتنا، حتى نتقرب لله عزوجل.