حكم قول لولا الله وفلان، خلق الله -سبحانه وتعالى- الإنس والجن ليعبدوه، فعلى مر العصور هناك الكثير من الناس عبدوا الأصنام والشمس والأبقار، وقد أرسل الله -سبحانه وتعالى- الرسل والأنبياء لكي يخرجوا العباد من الجهل إلى العلم، ومن عبادة العباد والجماد إلى عبادة الله -سبحانه وتعالى-، وجميعنا نعلم أن ذلك شرك واضح، فأما عن الموضوع الرئيس لهذا المقال هو حكم قول لولا الله وفلان، فهنالك أشخاص قد يلقون كلمات لا يهوى لها بال فتهوي به في قعر جهنم، لذلك سنتحدث عن موضوع في غاية الأهمية وهو حكم قول لولا الله وفلان.

ما حكم قول لولا الله وفلان

ما حكم قول لولا الله وفلان، بعض الأشخاص لا يدركون المصيبة التي تحل به بسبب كلمات لا يدري ما هي معناها، فعلى سبيل المثال قول بعض الأشخاص لولا الله وفلان لكُسرت السيارة، فهذا القول عبارة عن تسوية الشخص في الحكم مع الله، ويعتبر الحكم على هذا القول:

  • يعتبر شرك خفي.

حكم قول لولا الله وفلان الجملة السابقة هي الموضوع الرئيس لمقالنا الحالي، فهي من المواضيع الهامة جداً، ومثل هذه المواضيع يجب أن تُعمم بين الناس.