ما هو العذر المخفف لجريمة الشرف في الإمارات الذي قالت مصادر صحفية صباح اليوم بأن الإمارات وافقت على إلغائه، وقامت بإعادة ترتيب القانون الخاص بجرائم الشرف حيث أصدر الرئيس الإماراتي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان جُملة من القرارات والتعديلات على القانون وِفق الصلاحيات المُخولة له، والتي عزز من خلالها الدور القضائي وحاول الحِفاظ على السلم الأهلي والمُجتمعي في داخل الإمارات، ومع الكشف عن الغاء العذر المخفف لجريمة الشرف الذي كان أحد هذه التعديلات جاءت اسئلة عِدة بشأنه.

إلغاء العذر المخفف لجريمة الشرف الإمارات

صدر بِالفعل اليوم قرار الغاء العذر المخفف لجريمة الشرف في الإمارات العربية المُتحدة، حيث جاء في بنود القرارات الصادرة اليوم عن الرئيس الإماراتي إلغاء المادة التي كان بموجبها يتم تخفيف العقوبة والتي يطلق عليها العذر المخفف لجريمة الشرف، وعليه يتم التعامل مع الجُناة تحت هذا البند وِفق قانون العقوبات المعمول به في الإمارات، وعليه فلا حصانة لأية جريمة تتم تحت عنوان جرائم الشرف التي أفرط فيها البعض بالجرائم والقتل ونسبوا لأنفسهم مسألة الدفاع عن الشرف للحصول على عقوبات مُخففة.

كان يتم مُحاكمة الجُناة تحت بند العذر المخفف لجريمة الشرف بطريقة مُخففة ويكون الحُكم شكلياً وبسيط، ولكن مع الغائه وفق ما صدر من تعديلات على القانون فإن الجُناة ممن أقدموا على إرتكاب جرائم شرف سوف يكون مصيرهم في القضاء مشابهاً لباقي الجُناة، ومن يتم إدانتهم في القضايا سوف تشملهم قانون العقوبات ويكونوا تحت القانون المعمول به في الإمارات.

إستحوذ خبر الغاء العذر المخفف لجريمة الشرف في الإمارات العربية المتحدة على مساحة كبيرة في المنصات والمواقِع، التي قامت بنشر الأمر الصادِر عن الشيخ خليفة بن زايد والتي وِفقه تم تعديل القانون الخاص بالعُقوبات.