مكر مفر مقبل مدبر معا شرح، امرؤ القيس هو اهم شعراء العصر الجاهلي ومن اهم شعراء المعلقات، وهو امرؤ القيس بن حجر بن الحارث بن عمر بن حجر آكل المرار ابن معاوية بن الحارث بن يعرب بن ثور بن مرتع بن معاوية، وهو من قبيلة كندة التي سكنت اليمن وامه هي فاطمة أخت المهلهل وكليب ابني ربيعة بن الحارث التّغلبي، حيث ان اسمه يقال انه حندج بن حجر الا انه اشتهر باسم امرئ القيس الى شدته وشجاعته وقد لقب بالملك الضليل، مكر مفر مقبل مدبر معا شرح.

مكر مفر مقبل مدبر معا شرح

وصف امرؤ القيس حصانه في معلقته ويقول مِكرٍّ مِفَرٍّ مُقبِلٍ مُدْبِرٍ معًا كجُلمودِ صخرٍ حطّه السيلُ من علِ مِكرّ، اي العودة مرة اخرى مفر كثير الفرار وذلك بقصد العودة للمبارزة اقوى، ان الكر والفر في القتال والهجوم والتراجع ليهجم الفارس مرة ثانية وبصورة اشد، ام الجلمود الحجر العظيم الصلب وحظه حدره من فوق ويقول ان فرسه سريع الجري وشديد الاقدام والادبار معا وشبهه بحجر عظيم القاه السيل من مكان عالي الى الحضيض.

مكر مفر مقبل مدبر معا شرح، حيث يتميز شعر امرئ القيس عن غيره من الشعراء العرب وبقدرته على ابتكار المعاني، حيث ان التعبير عنها بالطرق التي لم يسبقه احد اليها فقد كانت بداية شعر الغزل على يديه، حيث انه اكثر في الوصف فيه وابدع في التصوير والتشبيه، حيث كان شعره صورة واضحة عن حياته، وقد ذكر فيه تاريخه وحياته ولهوه وصيده، كذلك تم شرح مكر مفر مقبل مدبر معا شرح.