يعتبر الحليب مصدر حيواني غني بالكالسيوم، وهو ضروري لبناء هيكل الجسم وعظامه وكذلك بناء الأسنان، كما له دور في تعزيز بعض وظائف الجسم الحيوية، هذه الفائدة تجعل شرب الحليب أمر ضروري من أجل صحة الإنسان، لكن هناك من يمتنع عن تناوله اعتقاداً منه أن الحليب يسبب زيادة في الوزن أو سبيل للسمنة، في حين يعتقد آخرون أن هذا الرأي خاطئ، وأن الحليب يعمل على إنقاص الوزن وخسارة الزائد منه، وهذا يطرح السؤال: هل الحليب يسمن؟ في هذا المقال سنقدم لكم الإجابة حول ذلك.

هل الحليب يسمن

إن الحليب البقري من أهم العناصر الغذائية الضرورية داخل النظام الغذائي، ولكن من الأفضل استخدام الحليب الغير مُحلى كـ حليب جوز الهند أو حليب اللــوز أو أي نوع حليب منزوع الدسم وفق رأي خبراء التغذية، وهذا يُلاءم أي نظام غذائي صحي ومتوازن.

وقد أثبتت دراسة علمية قامت بنشرها المجلة الأمريكية للتغذية السـريــريــة أن تناول النساء حليب كامل الدسم لا يسبب أي ضرر مُطلقاً، بل تساهم في الوقاية من الزيادة في الوزن وتقليل فرصة الإصابة بالسمنة مع التقدم في العمر، يُذكر أن هذه الدراسة تم تطبيقها على 18 ألف امرأة تزيد أعمارهن عن 45 سنة.

فيما يؤكد باحثون أن النساء اللاتي تناولن لبن كامل الدسم يومياً وبانتظام على مدار 10 سنوات أو يزيد، لم يحدث لديهن زيادة في الوزن ولم يتعرضن للإصابة بالسمنة، وفي المقابل قد حدث العكس عند تناول لبن قليل الدسم.

وقد أشارت دراسات خاصة بالتغذية أن ازدياد كمية العناصر الغذائية الأساسية في الوجبات خلال اليوم مثل: عنصر الكالسيوم وفيتامين د يساهم في تقليل الوزن ومنع تراكم الدهون في عضلات الجسم وأنسجته، وقد أوصت الدراسات بتناول 3 أكواب حليب بشكل يومي.

كما أن استهلاك السعرات الحرارية اليومية وتجاوزها ضمن النظام الغذائي المحدد يؤدي إلى زيادة في الوزن، لذلك لايمكننا القول أن صنف من الطعام بعينه هو سبب في زيادة الوزن، لذلك لابد من الإلتزام بالنظام الغذائي والسعرات الحرارية المحددة وعدم تجاوزها كي لا نصبح عُرضة للإصابة بالسمنة.