معنى الدعوة التامة، الصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام، حيث أنه قبل كل صلاة يبدأ المؤذن بالنداء إلى الصلاة، وللتذكير أن عدد الصلاوات خمس وهي الفجر، الظهر، العصر، المغرب، العشاء، وقد وصانا النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- أنه من قال بعد كل صلاة: ” اللهم رب هذه الدعوة التامة، والصلاة القائمة، آت محمداً الوسيلة والفضيلة، وأبعثهم مقاماً محموداً الذي وعدته” حلت على قائل هذا الدعاء شفاعة النبي -صلى الله عليه وسلم- فبعدما حفظنا الدعاء وتعلمناه جيداً لا بد لنا من معرفة معاني كلمات هذا الدعاء وتعلمها.

معنى الدعوة التامة

معنى الدعوة التامة، قبل الحديث عن معنى الدعوة التامة، وهي التي تُقال في الحديث الشريف، نستذكر معاً أن الأذان بدايته تكون بالتكبير، ونهايته تكون ب لا إله إلا الله، فجمعيها خالية من النقص، أما تفسير معنى الدعوة التامة وهو:

  • الدعوة التامة هي دعوة التوحيد التي لا يدخلها تبديل، ولا تغيير، ولا يخالطها شرك، وأن ألفاظ الأذان تشتمل عليها.