سبب نزول سورة الكهف ثالث متوسط السورة التي جاء الحديث حول فضلها وفضل قراءتها في صبيحة يوم الجمعة، على أنها تجعل من يقرأ سورة الكهف في صباح الجمعة في حفظ الله ما بين الجمعة إلى الجمعة، ولهذا نجِد حرص كبير على استغلال هذا اليوم في قراءتها والاستحمام والتبكير إلى الصلاة فهي واحدة من سُنن يوم الجمعة، وكما غالبية السور القرآنية فإن هُناك أسباب لنزولها نتعرف عليها في الكشف عن سبب نزول سورة الكهف ثالث متوسط الحقيقي كما ورد في كُتب التفسير.

سبب نزول سورة الكهف تفسير ثالث متوسط

القرآن الكريم كتاب الله المنزل على سيدنا محمد صل الله عليه وسلم المكون من السور المكية وهي مجموعة من السور التي أنزلت في مكة المكرمة أي أنزلت قبل الهجرة بينما السور المدنية هي السور التي أنزلت في المدينة المنورة بعد البعثة وبعد الهجرة، ولكل آية من آيات القرآن الكريم أو لكل سورة من السور القرآنية أسباب نزول وردت في كتب التفسير ووضحها أهل العلم والدين، ففي الحديث عن سبب نزول سورة الكهف تفسير ثالث متوسط، سورة الكهف هي سورة قبل في فضلها الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة سورة قرآنية مكية نزلت في مكة المكرمة قبل الهجرة تبدأ بالحمد فبدايتها هي قوله تعالى:” الحمد الله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا، ولعلنا في الفقرة التالية نوضح سبب نزول سورة الكهف.

سبب نزول سورة الكهف مختصر

كما جاء في كُتب التفسير التي تناولت سبب نزول السور القرآنية بما فيها سبب نزول سورة الكهف فهو تنامي العداء تجاه النبي عليه الصلاة والسلام، وذلك في ضوء انتشار الدين الإسلامي ما بين الناس في مدينة مكة والإقبال عليه من كافة الأطياف لما وجدوا في التعاليم الإسلامية من تسامُح وعدالة، وقد قررت بعض أهل قريش إرسال اثنين إلى اليهود كونهم أهل كتاب لسؤالهم عن حقيقة نبوة محمد عليه الصلاة والسلام، وكيفية التعامل والتصرف معه فطلب منهم اليهود سؤال النبي عن ثلاثة أمور حدثت قديماً وعادوا إلى النبي وسألوه عنها، فأجابهم وبهذا تحقق اليهود من صحة نبوة النبي عليه الصلاة والسلام.