أربعة ادلة شرعية تحث المسلم على الوفاء بالعهود والمواثيق، صفة الوفاء بالعهود والمواثيق هي من صفات ومكارم الدين الاسلامي الحنيف وتعتبر من الركائز القوية التي يقوم عليها الدين الاسلامي لما لها من ثمار تعود بالنفع والفائدة على المجتمعات المسلمة، واتت آيات القرآن الكريم بها الدلالة على وجوب الوفاء بالعهد والمواثيق، كما أتت مبينة لشناعة جرم ناقضها او الاخلال بهما حيث قد يصل المخل بهما الى الكفر مثلما حدث مع بني اسرائيل وغيرهم حين قاموا بنقد العهد والميثاق مع ربهم وترّكهم ما عاهدوا الله عليه من الايمان به، واتباع رسله

أربعة ادلة شرعية تحث المسلم على الوفاء بالعهود والمواثيق

أربعة ادلة شرعية تحث المسلم على الوفاء بالعهود والمواثيق، يعتبر هذا السؤال من الأسئلة المهمة التي يكثر البحث عنها، ومن خلال منصة المحيط التعليمية سنقوم بإيفائكم بأربعة ادلة وردت في القران الكريم تحث المسلم على الوفاء بالعهود والمواثيق.

والأدلة الشرعية الأربعة هي:-

  • جاء قول تعالى في سورة النحل: { وَأَوْفُوا بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدْتُمْ وَلَا تَنْقُضُوا الْأَيْمَانَ بَعْدَ تَوْكِيدِهَا}.
  • وايضا قوله تعالى في سورة المائدة: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ}.
  • وقوله تعالى في سورة الاسراء: { وَأَوْفُوا بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْئُولًا}.
  • كما ورد في سورة الانعام قوله تعالى: { وَبِعَهْدِ اللَّهِ أَوْفُوا ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ}.

أهمية الوفاء بالعهود والمواثيق

الدين الإسلامي دين يسر ليس دين عسر، دين الأخلاق الكريمة والصفات الحميدة دين جاء واضح ليحث المسلمين والناس على مكارم الأخلاق، فلقد كان النبي صل الله عليه وسلم قرآنا يمشي على الأرض فهو القدوة الحسنة التي نتمثل بها وبأخلاقها، فلقد وضح النبي صل الله عليه وسلم كرم خلقه في تعامله مع اليهودي والأنصاري قبل المسلم، ولعل من بين ما توضح في صفاته وفائه بالعهود والمواثيق مع الغير مسلمين قبل المسلمين، وأمر بشكل واضح بالوفاء بالعهود والمواثيق إضافة لما ورد في القرآن الكريم والسنة النبوية عن الوفاء بالعهود وما وضحناه في إجابة سؤال أربعة ادلة شرعية تحث المسلم على الوفاء بالعهود والمواثيق، ومن هنا نوضح أهمية الوفاء بالعهود والمواثيق:

  • شرط أساسي لتبادل الثقة بين الأطراف، والمساهمة في استقرار الحياة الاجتماعية.