ماهو نظام الحكم في الكويت، الدول الخليجية في شبه الجزيرة العربية تعتبر من الأنظمة الحاكمة المتوارثة بين العائلة الحاكمة لكل دولة من الدول الخليجية، على سيبل المثال المملكة العربية السعودية نظام الحكم فيها نظام ملكي متوارث بين الأبناء وأبناء الأبناء، وكذلك الإمارات العربية المتحدة، وايضاً إمارة البحرين، وإمارة دولة قطر، وايضاً إمارة دولة الكويت، مع انتشار خبر وفاة اميرة دولة الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، يتساءل الكثير من الاشخاص حول ما هو نظام الحكم في الكويت، وكيفية نقل الإمارة، وسنتعرف من خلال هذا المقال على ما هو نظام الحكم في الكويت.

إمارة الكويت

هي دولة عربية تقع في الشرق الأوسط من جنوب غرب القارة الآسيوية، وتحديدًا في الركن الشمالي الغربي للخليج العربي الذي يحدها من الشرق، حيث يحدها من الشمال والغرب جمهورية العراق ومن الجنوب المملكة العربية السعودية، وتم تسمية الكويت إلى تصغير لفظ “كوت” الذي يعني الحصن أو القلعة، وقد شيد بالقرب من الساحل في القرن السابع عشر ميلادي، وكما تاسست دولة الكويت في عام 1613م، وتولى الحكم فيها أسرة آل صباح وهم من فرع قبائل العتوب، ونظام الحكم فيها إمارة وراثية دستورية.

ماهو نظام الحكم في الكويت

إن نظام الحكم في إمارة الكويت هو نظام واثية دستورية، وذلك بحسب قانون توارث الإمارة الذي صدر في عام 1964م، وسنذكرلها لكم:

المادة الأولى

تنص المادة من قانون توارث الإمارة، بأن الكويت إمارة وراثية في ذرية مبارك الصباح.

المادة الثانية

تنص المادة الثانية على الأمير رئيس الدولة، وذاته مصونة لا تمس، ولقبه “حضرة صاحب السمو أمير الكويت”.

المادة الثالثة

تنص المادة الثالثة على يشترط لممارسة الأمير صلاحياته الدستورية ألا يفقد شرطا من الشروط الواجب توافرها في ولي العهد. فإن فقد أحد هذه الشروط أو فقد القدرة الصحية على ممارسة صلاحياته، فعلى مجلس الوزراء (بعد التثبت من ذلك) عرض الأمر على مجلس الأمة في الحال لنظره في جلسة سرية خاصة. فإذا ثبت للمجلس بصورة قاطعة فقدان الشرط أو القدرة المنوه عنهما، قرر بأغلبية ثلثي الأعضاء الذين يتألف منهم، انتقال ممارسة صلاحيات الأمير إلى ولي العهد بصفة مؤقتة أو انتقال رئاسة الدولة إليه نهائيا.

المادة الرابعة

تنص المادة على إذا خلا منصب الأمير نودي بولي العهد أميرا. فإذا خلا منصب الأمير قبل تعيين ولي العهد، مارس مجلس الوزراء جميع اختصاصات رئيس الدولة لحين اختيار الأمير بذات الإجراءات التي يبايع بها ولي العهد في مجلس الأمة وفقا للمادة الرابعة من الدستور. ويجب أن يتم الاختيار في هذه الحالة خلال 8 أيام من خلو منصب الأمير.

المادة الخامسة

تنص المادة الخامسة على لا تجوز مخاصمة الأمير باسمه أمام الحاكم، ويعين للأمير بأمر أميري وكيلا أو أكثر يتولون في الحدود التي يبينها الأمر الصادر بتعيينهم إجراءات التقاضي، وتوجه إليهم الأوراق القضائية في الشؤون الخاصة بالأمير.

المادة السادسة

تنص المادة السادسة على يعين ولي العهد بالطريقة المنصوص عليها في المادة الرابعة من الدستور ولقبه “سمو ولي العهد”.  ويشترط في ولي العهد أن يكون رشيدا عاقلا مسلما وابنا شرعيا لأبوين مسلمين، وألا تقل سنه يوم مبايعته عن 30 سنة ميلادية كاملة.

المادة السابعة

تنص المادة السابعة ينوب ولي العهد عن الأمير في ممارسة صلاحياته الدستورية في حالة تغيبه خارج الدولة وفقا للشروط والأوضاع المبينة في المواد 61 و62 و63 و64 من الدستور، وللأمير أن يستعين بولي العهد في أي أمر من الأمور الداخلة في صلاحيات رئيس الدولة الدستورية.

المادة الثامنة

إذا فقد ولي العهد أحد الشروط الواجب توافرها فيه أو فقد القدرة الصحية على ممارسة صلاحياته، أحال الأمير الأمر إلى مجلس الوزراء وعلى المجالس في حالة التثبيت من ذلك عرض الأمر على مجلس الأمة فورا لنظره في جلسة سرية خاصة. فإذا ثبت لمجلس الأمة بصورة قاطعة فقدان الشرط أو القدرة المنوه عنهما، قرر بأغلبية الأعضاء الذين يتألف منهم انتقال ممارسة صلاحيات ولي العهد بصفة مؤقتة أو انتقال ولاية العهد بصفة نهائية إلى غيره، وكل ذلك وفقا للشروط والأوضاع المقررة في المادة الرابعة من الدستور.

ماهو نظام الحكم في الكويت

في ختام المقال الذي تعرفنا من خلاله على ماهو نظام الحكم في الكويت، وأيضاً تعرفنا على قانون التوارث إمارة دولة الكويت في الكويت، وهو نظام وراثي دستوري، في الختام يمكنكم مشاركتنا بآرائكم وتعليقاتكم حول هذا المقال، ودمتم بود.