خطبة محفلية قصيرة عن التخرج، إن التعليم في المملكة العربية السعودية تطور في عدة سنوات قصيرة، وقبل عدة شهور تم اعتماد نظام التعليم عن بعد، والذي يتم من خلال منصة مدرستي التعليمية والتي يتم من خلاله شرح الدروس اليومية للطلاب والطالبات، ويتم إعطاء الطلاب والطالبات بعض الواجبات المدرسية، ويبحثون  الطلاب والطالبات عن إجابات الأسئلة عبر المحركات البحثية، من الأسئلة التي يتم البحث عنها خطبة محفلية قصيرة عن التخرج، ويمكن تعريف التخرج هو عملية إنهاء الدرجة الجامعية وغالباً ما ترافق بمراسم خاصة تجري في الجامعة، وسنتعرف من خلال هذا المقال على خطبة محفلية قصيرة عن التخرج.

خطبة محفلية قصيرة عن التخرج

فقرة الترحيب

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، اما بعد، سيداتي سادتي يسعدنا كثيرا تواجدكم في هذا اليوم المميز انا وزملائي الطلبة والطالبات نرحب بكم جميعا، ونخص بترحيبنا هذا رئيس الجامعة/المؤسسة الكريم السيد … والذي ساندنا كثيرا وتحمل شغبنا وعنفان شبابنا خاصة في هذه المرحلة المهمة في حياتنا، فكان بمتابه الاب الثاني لنا اطال الله في عمره وزاد من رزقه وسعة نفسه، كما نرحب باهلينا وجميع الاطر التي قامت بالسهر على تعليمنا، وبكل شخص كان قريبا منا او بعيدا نرحب به اليوم لمشاركته عرسنا هذا، فأهلا بكم وسهلا حللتم علينا بالبشرى والسرور ان شاء الله.

ثانياً الكلمة الافتتاحية

سعادتنا اليوم بالتخرج كبيرة جدا فلا يسعني الا ان اقدم كل التهاني والتبريكات لجميع الحضور ممن يشاركنا فرحة اليوم، والان وبعد وصولنا بعد عناء ومشقة الى المحطة الاخيرة التي لطالما انتظرناها طويلا، رغم ان الصعاب لم تنتهي بعد فالان علينا بدأ مشوار تحقيق احلامنا وعيشها في الواقع ونسأل الله التوفيق والصلاح، فلنجعل التفاؤل سلاحنا والعزم والارادة زادنا، وكونوا على يقين ان الله عز وجل سيجزيكم بكل ما فيه خير لكم.

ثالثاً فقرة الشكر والاهداء

كل التحية لمن سهروا الليالي وكانوا هم يد العون لنا في كل وقت، تحية الى تلك التي كلما استيقظت ليلا ودجتها تدعو لي بان تراني في اعلى المناصب، كل التحية لذلك الرجل الصنديد والذي كان يجوب الدنيا كلها ليوفر لي ما احتاجه في هذه المرحلة العصيبة، نعم انتم من كنتم اليود التي تمد ولا تبسط ابدا، فهلا وسهلا بكم ودمتم لنا نورا يستضاء في عاتمات الليال الظِلام.

خطبة محفلية عن التخرج

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

والصلاة والسلام على رسول لله صلى الله عليه وسلم …..وبعد:

في مثل هذا الشهر من كل عام يقام احتفال للمتخرجين الجدد من هذه المدرسة وفي مثل كل احتفال تستمعون الى خطاب التخرج، وفي كل خطاب لا بد طبعاً، وقبل كل شيء من تقديم التهاني للطلبة النجباء بالنجاح ، والتهاني للأهل لما بذلوه من تضحيات ليؤمنوا العلم والمعرفة لبناتهم.

والتهاني للمدرس التي سهر على توفير التربية الصالحة لمن وضعوا الثقة به واختاروه لتنشئة أجيالهم المتلاحقة.

كما لا بد من التذكير بمجموعة من النصائح والارشادات التي يَجْمُلُ ان يتسلّح بها الطالب وهو تستعد للإطلالة على مرحلة جديدة من حياته.

وأيّ ضير في التأكيد المستمر على القيم والفضائل وعلى ثوابت الحق والخير!!!

فمن هذا المنطلق أقول لإخواني الطلبة :

كونوا بارّين باهلكم وأوفياء لمدرستكم وصالحين في مجتمعكم ومميزين في وطنكم اختروا المهنة التي تحبونها والتي بنفس الوقت تؤمن لكم مجال العمل بكرامة واكتفاء، تسلحوا بالقيم والمثل العليا والتزموا بالصراط المستقيم، تعلقوا بكل ما هو حق وعدل وخير،

تطلعوا إلى الجودة والنوعية لا إلى العدد والكمية، ركزوا على العمق الارتفاع لا على السطحية والاستسهال، لا ترضوا بما هو عادي ورتيب ومبتذل، بل تسلحوا بالطموح والنظر الى الأعالي، ولتكن أهدافكم كبيرة وغاياتكم نبيلة ووسائلكم شريفة،

كونوا أحراراً، واحترموا حرية السوى، واعترفوا بحق الآخر بان يكون له رأي مغاير لرأيكم .

فيا أيها الأعزاء،

كم هي أحلامكم كبيرة وكم هي متنوعة طموحاتكم، وأعرف أن بينكم من يتوق للانخراط ذات يوم في الشأن العام، والإنسان الناجح في الحياة هو الذي يعرف أن يحدد الهدف ويعرف بنفس الوقت أن يختار السبيل إلى تحقيقه، لتكن الغاية ساميةً والوسيلة كذلك، لا تتنازلوا عن مبادئكم وقناعاتكم من أجل تحقيق مصالح ذاتية والاّ كنتم وصوليين.

اقرنوا القول بالفعل والوعد بالتنفيذ، ليكن ايمانكم بربكم عظيماً وايمانكم بوطنكم عميقاً وثقتكم بأنفسكم راسخة، هنيئاً لمدرسكم وعائلتكم ولكم تحيتي ومحبتي وأجمل تمنياتي لمستقبل زاهر ومشرق.

مديرنا الغالي. مدرسينا البجلاء…أفراد اسرنا الأعزاء…

لقد ضحيتم بالكثير من أجل أن نصل إلى هذا اليوم , نجاحنا نجاح لكم ، وتكريمنا تكريماً لجهودكم. لقد منحتمونا القدرة للتحدي، والشجاعة للتفوق. لقد كنتم دائماً وأبداً حاضرون لأجلنا؛ أعطيتمونا الإيمان واليقين في لحظات ضعفنا وشكنا بأنفسنا.

فلكم منا كل الاحترام والتقدير ونسأل الله أن يكافئكم بما تستحقوه جزاء ما بذلتموه من أجلنا

خطبة محفلية قصيرة عن التخرج

في ختام المقال الذي تعرفنا من خلاله على خطبة محفلية قصيرة عن التخرج ، وهو يعتبر واجب بيتي للطلاب والطالبات في المرحلة الدراسية سواء كان في المرحلة الابتدائية او المرحلة الثانوية، في الختام يمكنكم مشاركتنا بآرائكم وتعليقاتكم حول هذا المقال، ودمتم.