تثير بعض الخلافات بين الرجل والمرأة وذلك بعد فترة من الزواج، ويجهل الكثير من النساء في التعامل مع ازواجهم، ولهذا يرى الرجل ان زوجته لم تعد تفهم جميع تفاصيل حياته، وما الذي يحتاجه، ولهذا يجب على المراة دراسة زوجها لتحاول أن تتمكن من التعامل مع بصورة جيدة وحسنة، وتكون علاقة هادئة مليئة بالحب والود والاحترام فيما بينهم، دون الوقوع في خلافات او مشاكل فيما بينهم، ولا يخلو بيت من المشاكل والخلافات فيما بينهم ولكن يجب ان تتفادى هذه المشكلات ومن تفاقم المشاكل وذلك من خلال فهم الزوج أكثر ومن خلال معرفة شخصيته، واحتياجاته دون أن يطلبها.

تحليل شخصية زوجي

هناك اختلافات في الخصية للازواج، منهم الزوج الشمالي، تعتبر من الشخصات التي يصعب التعامل معها، وفي حالة نجت المرأة بالسيطرة وفهم هذه الشخصية ومعرفة التعامل معها بطريقة صحيحة، ستجد انهم من ارق النشخصيات على الأرض. وايضا الزوج الجنوبي، وهو يعتبر عكس الرجل الشمالي، لأنه من السهل ان تتعامل معه، وهو لين التعامل جدا، لانه ذو شخصية واضحة وبسيطة، وهو رومانسي وحانون ومتفهم.

ولكن في العاد تغلب عليه الحيرة والتردد والتراجع في بعض القرارات، الزوج الشرقي، او الرجل الشرقي، من أكثر سمات التي يتميز بها هذا الرجل انه ذو ترتيب ويتبع داما نظام دقيق جدا، ودايما يفضل الاشياء ذات الجودة العالية، فهو دائم السعي والكمال، من السلبيات التي ممكن أن تغير في مزاجه هي الملل والضجر.

اما الزوج الغربي او الرجل الغربي، يغلب عليه طابع العشوئيات، فهو ليس منظم لحياته ولا يرتب اموره، ويسعى دايما لتحرر والاستقلالية.

كيف اعرف نمط شخصية زوجي

ذكر بعض الاخصائيين النفسيين في تحليل شخصية الزوج قائلين “من المهم جداً أن يعرف الزوجان أن لكل واحدٍ منهما شخصيةً مختلفة عن الآخر، تحتاج إلى الهدوء والتركيز وجمع بعض التصرفات لتحليلها، وابتكار طرق جدية للتعامل معها، وبالمجمل، تنقسم الشخصيات إلى ثلاثة أقسام رئيسة، البصرية والسمعية والحسية، ولكلٍّ منها صفات وتحليلات معينة نوضحها لكم في الآتي ..

الشخصية البصرية

وهي شخصية تنظر للعالم بالعين والصورة، كما وتتحلل الكلمات والعبارات والأصوات إلى صورة ملونة، يمكنها تخيلها حتى تستوعبها، لدرجة أنها لو سمعت شخصاً يتحدث عن موقف ما، أو حادث معين، تتخيله بشكل “صُوري” لتتمكَّن من استيعابه. وعادةً ما يتميز هؤلاء الأشخاص بردة الفعل السريعة، والإجابة الفورية، ولهم نمط حياة سريع، لذا على الزوجة أن تجاري هذه السرعة حتى تواكب ما يحبه زوجها.

الشخصية السمعية

هي شخصية سمعية تغلب عليها حاسة السمع لاكتشاف العالم فمن خلالها يتم استقبال جميع المعلومات، ولديها رغبة دائماً في سماع كل شيء بتفاصيله، وتمتلك قدرةً عالية على الاستماع إلى الآخرين دون مقاطعة، وتهتم عند الحديث بانتقاء الألفاظ والعبارات ونبرة الصوت، وتحب اختيار المعاني التجريدية النظرية بشكل لافت.
ومن المعروف عن هذه الشخصيات، أنها تتأنَّى في اتخاذ القرارات، وتجمع أكبر قدر ممكن من المعلومات قبل فعل ذلك، وعلى الزوجة في هذه الحالة مراعاة حديثها أمام زوجها، وعدم نثر الكلمات أمامه دون تفكير، والتأني قبل فعل أي شيء، محاولة فهم كامل شخصيته، ومحاولة ان تسمعه دائما.

الشخصية الحسية

وهي شخصية حسية تهتم في مشاعرها وأحاسيسها، وتحكي مواقفها بناء على وصف مشاعرها في ذلك الوقت، وتشعر بالمسؤولية أكثر من غيرها من الشخصيات، لذا تنفعل بسرعة، وتندفع للتعبير عما في داخلها من مشاعر، وعلى الزوجة في هذه الحالة أخذ الحيطة والحذر قبل أي تصرف، ومراعاة مشاعر زوجها، والتفكير بعمق بطرق ملامسة مشاعره وقلبه، مع العناية به وكأنه طفلها المدلل الوحيد، وهذا يجب على المراة أن تشعر به أكثر من تفهمه.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)