سبب سجن عادل الحشاش الذي جرت مراسِم مُحاكمته أمس في الكويت، وأُسدل الستار على قضية عادل الحشاش حيث صدر حكم بالسجن عليه لِمدة ثلاثون عاماً، على خلفية تُهمة وُجهت له بالإستيلاء على المال العام والتي أُطلق عليها ” ضيافة الداخلية”، كما جاء في حيثيات سجن عادل الحشاش إلزامه بإعادة 120 مليون دينار كويتي للجهات الحُكومية، وكذلك مصادرة كافة الأموال والأملاك التي حصل عليها عادل الحشاش بطريقة غير مشروعة مُستغلاً نفوذه والرتبة العسكرية التي يشغلها، وقد أعاد للأذهان مع صدور الحكم عليه السؤال بشأن سبب سجن عادل الحشاش والذي تم قبل حوالي 600 يوم.

سبب سجن عادل الحشاش الحقيقي

قضية ضيافة الداخلية واستغلال الرُتب العسكرية التي يشغلها هؤلاء كانت حديث الكثيرون ممن سعوا وراء الكشف عن مُلابسات القضية، ومعرفة ما سيصدر من أحكام بحق الموقوفين على خلفيتها وكان على رأسهم العميد عادل الحشاش وعدد آخر من المُدانين معه، وكما قيل وقتها فإن سبب سجن عادل الحشاش الضلوع في جرائم غسيل أموال والاستيلاء على المال العام في قضية ضيافة الداخلية كما هو مُتعارف، وقد صدر أحكام بحق عادل الحشاش وعدد آخر من الموقوفين على النحو التالي :

  • عادل الحشاش السجن 30 عاماً، وإعادة 120 مليون دينار وعزله من وظيفته.
  • عزل كُل من اقبال خلفان ووليد الصانع من وظائفهم.
  • الحكم على إقبال الخلفان ومحمد الكاظمي وغصون الخالد وعلى منير حداد وعبدالله هاروني ومحمد كمال بالسجن لمدة عشرة سنوات لكل واحد منهم.
  • وليد الصانع السجن 17 عاماً.
  • أيمن سلامة السجن 15 عاماً.
  • عبدالله الحمادي السجن 17 عاماً.

بالإضافة لتغريم عدد من الفنادق وشركات الزهور والأدوات الكهربائية وإغلاق سبعة شركات أخرى بشكل دائم، وقد جاءت قرارات محكمة الجنايات مُشددة بحق المُتهمين كافة بما فيهم عادل الحشاش الذي كان على رأس هذه المجموعة، وكان حلقة الوصل ما بين الشركات والفنادق والموظفين، مُستغلاً عمله في ضيافة الداخلية وهي القضية التي أظهرت حجم الفساد الكبير واستغلال الوظيفة العمومية في الكسب غير المشروع.

ما سبب سجن عادل الحشاش

عادل الحشاش كان يشغل منصب مدير العلاقات العامة والإعلام الأمني في وزارة الداخلية الكويتية، وعلى الرغم من تأجيل النطق في الحكم، لظروف توقف العمل في المحاكِم إلا ان المحكمة انعقدت أمس وأصدرت أحكام نهائية بحق عادل الحشاش والموقوفين الآخرين معه في ذات القضية، وقد أعرب المواطنين عن ارتياحهم لصدور هذه الأحكام بحق عادل الحشاش وباقي المجموعة معه لإساءتهم لوظائفهم وخيانة الأمانة، وكان قد تم سجن عادل الحشاش في التاسع عشر من سبتمبر عام 2018 وعقدت له أكثر من جلسة، حاول فيها دفع الأموال التي اتهم بسرقتها وهي ما تزيد عن 10 مليون دينار مقابل الافراج عنه، ولكن المحكمة كانت ترفض ذلك وقد تم الإفراج عن سبعة من الموقوفين معه في ذات القضية قبل حوالي أسبوع وهو ما جعل عادل الحشاش يدخل في إضراب عن الطعام مطالباً مساواته مع الآخرين، ولكن جاء الحكم النهائي بسجن عادل الحشاش 30 عاماً.

ضيافة الداخلية القضية الكبيرة التي تورط فيها أسماء أمنية كبيرة كان على رأسها الضابط الكويتي الكبير عادل الحشاش صدرت أمس أحكام نهائية حولها، وتم الكشف عن سبب سجن عادل الحشاش والتهم التي وُجهت له كاملة.