الفواكه من الأطعمة اللذيذة والشهية والتي يُفضلها الكثير من الناس، ففيها الفوائد العظيمة، والكثيرة، والرمان من كفاكهة مفيد جداً، بالإضافة لقشره الذي يستخدمه كثير من الناس في علاج الكثير من المشاكل الصحية كالإمساك.

الرمان من الفواكه اللذيذة التي تحمل طعماً حُلواً لاذعاً بعض الشيء، إذ اعتبر الرمان منذ العصور القديمة رمزاً للخصوبة، وأصل الرمان من الهند وآسيا وبعضاً من الأجزاء الإستوائية بأفريقيا، وتُزرع في أمريكا الشمالية.

فوائد الرمان الصحية

الرمان يتميز بقشرته السميكة الغير قابلة للأكل، ويحتوي على بذور صغيرة حمراء بداخلة تملؤها العصارة، ويمكن تناول الرمان على شكل مستخلصات عصير، أو طازجاً دون عصر، وللرمان فوائد جمة أهمها ما يلي:

  • الرمان يحتوي على المركبات النباتي الصحية، وهما البونيكالاجين وهو مضاد للأكسدة في قشر الرمان، وحمض البونيسيك وهو نوع من أنواع اللينوليك المقترن، إذ يتميز بالتأثير الحيوي.
  • الرمان يعتبر من مضادات الإلتهابات، فهو مضاد للأمراض مثل أمراض القلب والسرطان، إذ يحتوي على مركب البونيكالاجين المضاد للأكسدة، وقد أشارت الدراسات إلى أنه يعمل على التقليل من إلتهابات الجهاز الهضمي، وخلايا سرطان القولون والثدي.
  • الرمان غني بالفيتامينات والمعادن ففيه فيتامين BوK وA وc، والبوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم وحتى الفسفور.
  • الرمان غني بمضادات الأكسدة التي تعمل كسلاح فعال للتقليل من خطر الإصابة بالأمراض المختلفة وحتى علاجها.
  • تعزيز صحة الفم والأسنان، إذ يُسهم في تقليل الإصابة التهاب اللثة، واستخدام الرمان كغسول يومي لأربعة أسابيع يُقلل من مسببات أمراض الفم.
  • يعمل الرمان كمُحفز للذاكرة البصرية واللفظية عند الكبار وبعد العمليات الجراحية.
  • يعمل الرمان على المساعدة في علاج ضعف الإنتصاب، إذ يزيد من تدفق الدم وبالتالي زيادة الإنتصاب.
  • يعمل الرمان على التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب، والتي تُعتبر أكثر الأسباب شيوعاً للوفاة المبكرة في العالم، إذ يعمل الرمان على تحسين مستويات الكوليسترول وحماية جزيئات الكوليسترول منخفضة الكثافة.
  • يُكافح التهاب المفاصل وآلامها بسبب خصائصه المضادة للإلتهاب.
  • يُساعد في التقليل من خطر الإصابة بسرطان الثدي الذي هو أكثر شيوعاً لدى النساء، إذ يعمل على تثبيط تكاثر خلايا سرطان الثدي.
  • يعمل على تقليل خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، إذ يُثبط نمو الأورام.
  • بُخفض مستويات السكر في الدم وبالتالي مقومة الجسم للأنسولين.

فوائد قشر الرمان

وبالنسبة لقشر الرمان فله الفوائد الصحية العظيمة، والتي منها:

  • يعمل على إيقاف النزيف الخارجي.
  • يقي من الإلتهابات والعدوى المختلفة.
  • يُساعد في الحماية من مشاكل الهضم واضطرابات المعدة.
  • يحمي من مشاكل القولون.
  • يُعزز صحة الكبد والكلى.
  • مثالي للقضاء على الطفيليات.

القيمة الغذائية للرمان

يحتوي الكوب المتوسط من الرمان ما كميته 100 جرام على حوالي 4 جرامات من الألياف، و1.5 جرام بروتين، بالإضافة إلى1.2 جرام دهون.

ويتم الإستعانة بالرمان بسبب قيمته الغذائية التي استخدمت منذ القدم في علاج الكثير من الأمراض الإلتهابية المختلفة التي تُصيب الجسم.

عصير الرمان يقي من فقر الدم

  • يحتوي عصير الرمان على كمية وافرة من الحديد الذي هو العنصر الغذائي الاهم لكرات الدم الحمراء في الجسم، فهو يُساعد على الحد من نقص خلايا الدم الحمراء.
  • يكون حلاً سريعاً من نزيف الأنف بخلط عصير الرمان مع بعض السكر وإدخال قطرات بسيطة منه في داخل الأنف.

أضرار الإفراط في تناول الرمان

عن الإفراط في استهلاك قشر الرمان أو جذوره أو جذوعه بكميات كبيرة غير آمن، إذ تحتوي هذه الأجزاء على السموم، ومن مخاطرها ما يلي:

  • قد يعمل عصير الرمان على انخفاض ضغط الدم، وبخاصة عند الأشخاص ذوي ضغط الدم المنخفض.
  • ومن الممكن أن يكون الرمان سبباً في الحساسية لبعض الاشخاص.
  • قد يُؤثر الرمان على تنظيم ضغط الدم خلال وبعد العمليات الجراحية، فيُنصح بالإبتعاد عنه قبل العملية بحوالي أسبوعين.

للرمان فائدة كبيرة أيضاً في إذابة الدهون الموجودة بالجسم، وبخاصة منطقتي البطن والجوانب، إذ يُحفز الجسم على حرق الدهون، فإنه جيد جداً إذا تمت إضافته ضمن حمية غذائية بها نسبة بروتين ليُساعد في تسريع عملية حرق الدهون.

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)