ما هي المرحله الثالثه في الكويت التي تم الإعلان عن البدء فيها للعودة بشكل تدريجي للحياة الطبيعية في دولة الكويت، التي تعطلت فيها الكثير من أشكال الحياة في وقت سابق ضمن إجراءت منع تفشي وباء كورونا في الكويت، قبل أن تتخذ قرار بالبدء في العودة التدريجية للحياة الطبيعية ما قبل ظهور فيروس كورونا، وحددت مراحل مُختلفة يتم السير وفقها لحين استعادة الحياة بالكامل، وقد تم الإعلان بدخول المرحلة الثالثه في الكويت من الخطة التدريجية لاستعادة الحياة، كما أقرها مجلس الوزراء الكويتي ويتم السير وفقها.

المرحلة الثالثة من العودة التدريجية الكويت

بدءاً من أمس الخميس الموافق 23 يوليو 2022 بدأت المرحلة الثالثة في الكويت من العودة التدريجية للحياة، وتشمل المرحلة الثالثة في الكويت الكثير من التغيرات وتخفيف للعديد من الإجراءات سواء كانت أوقات الحظر أو التنقل والتحرك ما بين المدن، وأهم ما جاء في المرحلة الثالثة في الكويت من قرارات ما يلي :

  • مدة الحظر في المرحلة الثالثة هي ستة ساعات بدلاً من تسعة، حيث يبدأ الحظر عند الساعة التاسعة مساءاً وينتهي عند الثالثة فجراً، وتم بذلك تقليص ساعات الحظر.
  • يعقد إجتماع بعد نهاية إجازة عيد الاضحى للبحث في إمكانية تقليص ساعات الحظر لأقل من ست ساعات.
  • يتم رفع الطاقة التشغيلية للمصالح الحكومية إلى 50 % بعدما كانت في الفترة الماضية 30 % من العاملين فقط.
  • تم الموافقة على إقامة صلاة العيد في المصليات والمساجد وفق ما تحدده وزارة الأوقاف الكويتية، مع مراعاة ما تقره وزارة الصحة من إجراءات.

ما المرحله الثالثه في الكويت

كان مجلس الوزراء الكويتي وافق على خطة العودة التدريجية للحياة في الكويت، وقرر أن تكون فترة كل مرحلة هي ثلاثة أسابيع وعدد المراحل هي خمسة مراحل متتالية وقد إنتهت المرحلة الأولى والثانية، وتأخر البدء في المرحلة الثالثة لأسبوع إلا أنه بدأ العمل بها منذ أمس بشكل فعلي، وتشمل كل مرحلة سلسلة من الإجراءات التي تصل بالكويت إلى ما كانت عليه الحياة قبل إتخاذ إجراءات الإغلاق والحظر وتقليص العمل في الوزارات والمصالح الحكومية المُختلفة وهذه كُلها ضمن إجراءات الوقاية والحد من إنتشار فيروس كورونا.

على الرغم من إستمرار تسجيل الإصابات في دولة الكويت حتى الآن، ولكن كما يبدو فإن هُناك قرار للتعايش معه بالتدريج عبر المراحل التي حددتها الكويت وإتبعتها لكي لا تكون العودة السريعة سبباً في حصول إنتكاسة كبيرة وتفشي الفيروس، وترى بأن العودة التدريجية هي الخيار الأمثل والأكثر أمناً وسلامة، وبعد إعلان مجلس الوزراء الكويتي أمس حول البدء في المرحلة الثالثة تساءل الكثير من المواطنين والمقيمين في الكويت ما هي المرحله الثالثه في الكويت لمعرفة ما تتضمنه هذه المرحلة من إجراءات.

لم تكن الكويت الوحيدة التي قررت التعايش مع فيروس كورونا الذي تفشى في الكثير من دول العالم والدول العربية كذلك بشكل كبير، حيث اتجهت الدُول للإغلاق والحظر ومنع التنقل ما بين المناطق في محاولة منها لمحاصرته والسيطرة عليه، وتفاوتت الدول في قدرتها على ذلك وفق إلتزام مواطنيها بالإجراءات المتبعة، ولأن الفترة طالت وتعطلت الحياة لفترة طويلة قررت الكويت العودة التدريجية للحياة الطبيعية وأقرت خمسة مراحل للعودة انتهت المرحلة الأولى والثانية منها وبدأت امس المرحلة الثالثة في الكويت والتي تشهد تقليص لساعات الحظر وزيادة العاملين في المصالح الحكومية، وغيرها من إجراءات التخفيف التي تواصل بها السير نحو العودة الكاملة للحياة في الكويت والتي ترجو أن تكون آمنة وسليمة ولا تترك أثراً سلبياً في منحنى الإصابات.