ما هو مرض التشنج المهبلي، التشنج المهبلي هو حالة تؤثر في قدرة المراة على اتمام الجماع وذلك بسبب حدوث مجموعة من التقلصات لا ارادية للعضلة الدائرية التي تحيط بفتحة المهبل، مما يتسبب في انغلاق فتحة لمهبل وعدم المقدرة على الاتساع الازم لاتمام الايلاج، وعندما تحاول الايلاج في الفرج يحدث تشنج في العضلات التي تحيط بالمهبل في الانثى ويتسبب ذلك في اغلاق فتحة المهبل ويجعل عملية الدخول فيه متعذر او مؤلم بشكل كبير لنتعرف ما هو التشنج المهبلي.

ماهو تشنج المهبل

ما هو التشنج المهبلي، ان تشنج المهبل هو عبارة عن تشنج عضلات المهبل وبالشكل الاارادي وبالشكل المستمر في حال اختراق المهبل لاي شيئ مثل القضيب او السدادات القطنية، فتلك التشنجات من شأنها تسبب صعوبة في اقامة العلاقات الجنسية او آلام وتصاب المراة بالعادة تلك التشجنجات من شأنها تسبب الصعوبة في اقامة العلاقات الجنسية او الم خلالها وتصاب المراة بتشنج المهبل في حالات متعددة ومن اهمها:

  • عندما يحاول الشريك بإدخال القضيب الى مهبل الزوجة.
  • عندما تضع المراة السدادات القطنية في المهبل.
  • عندما يتم لمس المراة في المنطقة المحيطة بالمهبل.

انواع التشنج المهبلي

تتعدد انواع التشجنج المهبلي والذي يتسبب بالعديد من الاعراض وهي كالتالي:

  • التشنج المهبلي الاولي: هو التشنج الذي يحدث في امراة لم تدخل من قبل اي عذراء.
  • التشنج المهبلي الثانوي: هو التشنج الذي يحدث في امراة تدخل من قبل متزوجة.

شاهد أيضا: كيف اعرف دم الدوره من النزيف

مسببات التشنج المهبلي

ان اسباب التشنج المهبلي كثيرة ومتعددة ومنها الاسباب العضوية ومنها الاسباب النفسية، حيث يتسائل العديد ما هو التشنج المهبلي وما هي مسبباته ومن تلك الاسباب:

  • الاسباب العضوية: من الممكن ان تكون الاسباب التشنجية للمهبل الاولى هي اسباب عضوية وذلك مثل الالتهاب في احشاء منطقة الحوض، حيث يتسبب في تشنج العضلات وفي محاولة التقليل من الالام.
  • الاسباب النفسية: ان اكثر الاسباب في الحالات الاولية هي ان تكون الاسباب النفسية لدى البنت العذراء مخاوف متعددة ومرتبطة بالعديد من المخاوف من الالام التي تتوهم وهي تصاحب عملية الادخال والافكار المغلوطة التي تتعلق بذلك الامر وغير ذلك من الاسباب النفسية والمحتملة في التشنج المهبلي الاولي وهو تواجد خبرة مؤلمة تعرضت لها البنت في الطفولة وذلك تعرضت لحادثة ضرار جنسي وربما تحدث حتى في بعض الحالات والتعرض للاغتصاب الصريح، حيث فيما يتعلق بالتشنج الثانوي المراة المتزوجة وتلك المشكلة لم يكن لديه ان تحدث بعد الولادة او بعد الدخول في مرحلة سن اليأس او حتى بسبب الخيانة الزوجية.

طرق علاج السبب النفسي

تتعدد الاسباب النفسية في حدوث مرض التشنج المهبلي، فالكثير يتسائل عن ما هو التشنج المهبلي وما هي مسبباته النفسية، فمن طرق علاج التشنج المهبلي النفسي:

  • يجب معرفة الزوج والزوجة بحالة المراة وتوثيقهم عن كيفية التعاطي معها بكل حب وحنان وذلك ليستطيع معا التغلب على كافة الافكار السلبية وارجاع الافكار الايجابية لعملية الجماع برضاء ومحبة.
  • يجب الذهاب الى اخصائي وما يفعله اطباء النساء والولادة في ذلك الحالة وهو ان يتم الولوج حت التخدير الكلي، حيث تقوم الطبيبية او الطبيب باجراء الكشف النسوي والعادي الذي يتم فيه ادخال اصبع الفحص في فتحة المهبل، وذلك الغرض الاساسي هو استبعاد وجود اسباب عضوية وايضا يقوم الفاحص بفعل ذلك امام الزوج وفي حضوره لكي يضمن اطلاع الزوج على المكان الصحيح والطريقة الصحيحة والدخول والاتجاه الصحيح ومن الواقع ان يتم فحص اخر في يوم اخر ودون اي تخدير في تواجد الزوج، وبعد ذلك تطبيق البرنامج بالاستعانة مع احد المختصيين النفسيين والعلاج السلوكي المعروف ولكي تتأقلم المراة بالتدريج على ارتخاء العضلات المهبلية وتخيل استقبال جسم فيه.

الاثار الجانبية لتشنج المهبلي

ان اصابة المراة بالتشنج المهبلي له عدة اسباب، ومن الاثار الجانبية التي تحصل بعد الاصابة متعددة كالتالي:

  • عدم تمكين المراة التمتع في الجماع، وذلك بسبب تقلص العضلات التي لا يسمح لها بالاستمتاع.
  • الضعف في الانتصاب الثانوي لما يقابله الذكر من مقاومة وتصلب عند فتحة المهبل وخاصة ان المشهور في الحالات الموصوفة من التشنج المهبلي الاولي في حالات الزواج غير المكتمل الازواج الجدد.

شاهد أيضا: هل اللبوس المهبلي يفطر دار الافتاء

مرض التشنج المهبلي احد الحالات التي تؤثر في القدرة على الجماع وذلك بسبب حدوث مجموعة من التقلصات الا ارادية للعضلة الدائرية التي تحيط بفتحة المهبل وذلك يسبب في اغلاق فتحة المهبل وايضا عدم قدرة الاتساع الازمة في الايلاج وعندما تحاول الايلاج في الفرج، لذلك تسائل العديد ما هو التشنج المهبلي.