من هي سلوى المطيري الكويتيه، التساؤلات المطروحة الآن، كانت تُحيط بأحد الشخصيات التي لطالما ازداد الاهتمام بها من قبل الكثير من رواد التواصل الاجتماعي، وهي ” سلوى المطيري ” تلك الفتاة الكويتية التي كانت ولا زالت مُثيرة للجدل، في الكثير من المواقع المختلفة من التواصل الاجتماعي، لا سيما على السناب شات، وها هي مُؤخرًا كان لها نشاط مُلفت على التيك توك، وتويتر، وهذا ما دفع الكثير من المهتمّين بمثل تلك الشخصيات للسعي والتعرف على من هي سلوى المطيري الكويتيه.

نحن الآن في هذا المقال، سنتعرف وإياكم على حياة سلوى المطيري، ونضع بين ايديكم كل ما ورد بخصوصها، حيثُ بالإمكان التعرف على اجابة التساؤال ” من هي سلوى المطيري الكويتيه ” ذلك من خلال المتابعة في السطور التالية أدنى هذه الفقرة.

من هي سلوى المطيري

سلوى المطيري، هي كويتية، من مواليد العاشر من سبتمبر، لسنـة 1972، وهي ناشطة اجتماعية معروفة في الكويت، كانت قد خاضت في سباق الانتخابات اكثر من مرّة، وذلك لكي تتمكّن من تحقيق الرقم الذي من الممكن أن يُدخلها في البرلمان في مجلس الأمّة، وقد استندت واعتمدت في ذلك على سمعتها التي حصلت عليها وحققت شهرة واسعة من خلالها، وقد ذاع صيتها في شتّى أنحاء العالم العربي.

سلوى المطيري حصلت على دبلوم في السكرتارية، وكانت قد عملت في ” مركز الاستشارات الاجتماعة” ذاك المركز الذي يتبع لمركز الطب البديل، وتمّ ترسحيها للدائرة الرابعة.

معلومات عن سلوى المطيري

بخصوص تجربتها في المعركة الانتخابية، فقد خاضتها أربعة مرّات، وفي العام 2012 قد توقّعت أن تصل إلى مجلس الأمة، ذلك لأنّها اخذت على عاتقها مهمّة الوقوف مع وبجانب كافة قضايا المرأة الكويتية، لا سيما العوانس، والمطلّقات والارامل، إلا انّها وعلى الرغم من هذا، لم تتمكّن من الوصول إلى مجلس الامة، والبرلمان الكويت، ذلك لأنّ عدد الأصوات لم يمكّنها من ذلك.

أُطلقت على سلوى المطيري الكثير من الألقاب، منها المرأة ” أحمر الورد “، وفيما بعد كانت قد تراجعت عن العديد من الأفكار التي تبنّها، وعلى رأسها الأفكار التي تخصّ اي من القضايا الاسلامية المثيرة للجدل في الكويت، ذلك كي تتجنب أي من الأمور أو ردات الفعل التي من الممكن أن تُعيق في مسيرتها الاجتماعية التّنموية، فهي ترى بأنّ التفاهم ما بين الأديان أمرًا في غاية الأهمية، وأنّ التطرف في أي من الديانات أمر مرفوض تمامًا، ومن غير الطبيعي أن يتمّ دعمه من قبل أي جهة من الجهات، سواء أكانت جهة رسمية، أو حكومة، أو غير ذلك.

نأمل في الختام أن نكون قد تعرفنا من هي سلوى المطيري الكويتيه، ذلك بعد أن وضعنا لكم كل ما ورد عن حياة هذه الناشطة الإجتماعية الكويتية، التي لطالما كانت موفقة في الكثير من القرارات التي اتّخذتها في حياتها المهنية والعملية.