لا زالت الكثير من الأخبار ترِد من العاصمة القطرية الدوحة حول ما قِيل بأنه محاولة للإنقلاب على الحكم في قطر، والإطاحة بالامير القطري تميم بن حمد وقيل أن ابن عمه الأمير حمد بن جاسم هو من يقِف وراء الأمر وقد شاعت في الساعات الأخيرة على منصات التواصل الإجتماعي تحت وسم مقتل حمد بن جاسم الكثير من القِصص والروايات حول حقيقة مقتله، وبدأت القصة وفق رواية أحد الصحفيين القطرين وهو راكان الهاجري عندما أمر الأمير تميم بن حمد بإحالة شركة حمد بن جاسم إبن عمه للتحقيق، وهو ما لم يتقبله حمد بن جاسم وحاول الإتقلاب عليه وقد أفاد بعض المواطنين بسماع دور إطلاق نار في منطقة الوكرة مساء يوم الاثنين الماضي ولم يُعرف بعد حقيقة مقتل حمد بن جاسم إذا ما حدثت بالفعل أم أنها مُجرد تكهنات.

مقتل حمد بن جاسم رئيس الوزراء القطري السابق

كان الأمير تميم بن حمد آل ثاني قد ظهر اليوم الأربعاء بعد محاولة إنقلاب عسكري في قطر، وقيل أنه تم خلاله تصفية وقتل عدد من شيوخ الأسرة الحاكمة في قطر ” آل ثاني ” على يد القوات التركية، التي قدمت إلى قطر لحمايتها من التهديدات التي أُطلقت من دول الخليج ضدها في الفترة الماضية، وكانت العديد من وسائل الإعلام السعودية والمصرية تناقلت أخباراً مفادها محاولة انقلاب في قطر نفذها رئيس الوزراء القطري السابق حمد بن جاسم على أمير قطر تميم بن حمد.

حقيقة مقتل حمد بن جاسم

كانت وزارة الخارجية القطرية في وقت سابق قبل عدة أيام نفت صحة الفيديوهات والأخبار التي انتشرت على منصات التواصل قيل أنها لمحاولة انقلاب على الأمير تميم من قبل رئيس الوزراء السابق حمد بن جاسم، ولم يتسنى لنا التأكد من صحة خبر مقتل حمد بن جاسم كون أياً من الجهات أو المصادر الرسمية لم تُعلق عليه حتى الآن، وبقي مقتل حمد بن جاسم يكتنفه الغموض حتى الآن.