متى يبدأ وقت ليلة القدر ومتى تنتهي هذه اللليلة المُباركة التي ساق الله لعباده فيها الكثير من الخيرات ويفتح فيها أبواب الرحمة والمغفرة والتوبة، فيقبل الدعاء ويُجزي قائميها خير الجزاء وقد جاءت تسمية ليلة القدر من قدرها وشأنها الكبير فهي كما وصفها الله سبحانه وتعالى في كتابه الحكيم قائلاً ” ليلة القدر خيرٌ من ألف شهر “، فقد نزل القرآن في هذه الليلة وهو الدستور الذي نسير عليه ونحتكِم إليه في الدين الإسلامي، ومع بدء العشر الأواخر من رمضان تأتي العديد من الاسئلة حول ليلة القدر ومن بينها متى يبدأ وقت ليلة القدر ومتى تنتهي للرغبة في معرفة الوقت الذي يُطلق عليه ليلة القدر والذي إذا ما أردكناه نكون قد أدركناها فمتى تبدأ ليلة القدر ومتى بنتهي وقتها وتكون فاتتنا.

متى ليلة القدر

يتم تحري ليلة القدر في العشر الاواخر من شهر رمضان وعلى وجه الخصوص الليالي الوترية وهي ليالي ” 21، 23 ، 25، 27، 29 ” كونها على الأرجح ما بين هذه الليالي، ولمن يخشى ضياعها فإننا ندعوه لقيام العشر الأواخِر كامِلة لكي يضمن عدم تضييع ليلة القدر، وما يُهم هُنا معرفة متى يبدأ وقت ليلة القدر ومتى تنتهي فهل تكون شاملة النهار والليل في ذلك اليوم أم أنها في الثلث الأخير من الليل أم أنها من بعد غروب الشمس أم من بعد الفراغ من صلاة العشاء وكلها إجابات مُمكنة ولكن الإجابة الصحيحة والدقيقة سوف نتحصل عليها وِفق رأي أهل العلم في الدين الإسلامي.

متى تبدأ ليلة القدر

ليلة القدر كغيرها من الليالي تبدأ بغروب الشمس وتنتهي بطلوع الفجر فمنذ أن تغرب الشمس تكون قد دخلت ليلة القدر وعلينا استغلال كافة هذه الأوقات بالصلاة والدعاء وتلاوة القرآن ولهذا نجد الكثير من المسلمون يعتكفون في المساجد من بعد صلاة العشاء والتراويح وينتظرون بدء صلاة قيام الليل ولا يغادرون المسجد إلا قُبيل طلوع الشمس لتناول السحور ومن ثم العودة لصلاة الفجر جماعة، فالفترة من غروب الشمس وحتى طلوع الفجر كُلها ليلة القدر بهذا نكون قد تعرفنا متى يبدأ وقت ليلة القدر ومتى تنتهي.