من هي المرأة الفرعونية التي بشرت بالجنة، سؤال تداول عبر محركات بحث قوقل، وعبر مواقع التواصل الاجتماعي حول من هي المرأة الفرعونية التي بشرت بالجنة، وهو يعتبر سؤال من الأسئلة الدينية والأسئلة الثقافية، وهو سؤال من أسئلة المسابقات الدينية والثقافية، ويتساءل البعض حول من هي المرأة الفرعونية التي بشرت بالجنة وكانت في تعيش في عهد فرعون الطاغي الكبير، ونحن في موسوعة المحيط سوف نجيب لكم في هذا المقال حول من هي من هي المرأة الفرعونية التي بشرت بالجنة.

من هي المرأة الفرعونية التي بشرت بالجنة

ان المرأة الفرعونية التي بشرت في الجنة هي آسيا بنت مزاحم بن عبيد بن الريان بن الوليد، وكانت في عصرها تتميز بالجمال والنسب، وقدر ضرب الله بها المثل في المرأة الصالحة المرابطة على الحق والدين ورغم المساومات الإغراءات التي تعرضت لها من قبل فرعون، وكانت حياتها بمثابة امتحان نجحت فيه، فهي كانت زوجة فرعون ملك القوة والجبروت، وكانت تعيش في اعظم القصور التي يخدمها المئات من العبيد، وقد روي حديث شريف عن النبي صلى الله عليه وسلم في السيرة النبوية، “وعن ابن عباس رضي الله عنه  قال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خط أربعة خطوط، فقال تدرون ما هذا فقالوا الله ورسوله أعلم، فقال عليه السلام: «أفضل نساء أهل الجنة خديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد وآسية بنت مزاحم امرأة فرعون ومريم ابنة عمران رضي الله عنهن جميعاً”