هل ليلة القدر هي ليلة 27 من رمضان ؟ هناك الكثير من التساؤلات التي تتشابه مع صيغة هذا السّؤال، ولكنّ الغرض منها واحد، وهو التعرف على موعد ليلة القدر، تلك الليلة التي وردت في القرآن الكريم، وقال الله تعالى فيها : ” ليلة القدر خيرٌ من ألف شهر، تنزّل الملائكة والرّوح فيها بإذن ربك من كل أمر”، وهذه الآية بالإضافة إلى الكثير من أحاديث فضل ليلة القدر قد جعلت لها مكانة خاصّة في قلوب الملايين من المسلمين على مر العصور، هذا ما تبيّن لنا وتمّ الاطّلاع عليه في الكثير من الكتب الفقهية التي اختصّت بالإطلاع على ما اهتمّ به الأئمة والعلماء، ذلك بناءً على ما نُقل على ألسنة العامّة، وهذا ما سنتعرف عليه في مقالنا هذا، حيثُ انّنا نسعى جاهدين، لإطلاعكم على كل ما تودّوا التعرف عليه في الكثير من الأمور الحياتية الدينية أيضًا، هيا بنا نتعرف على اجابة سؤال هل ليلة القدر هي ليلة 27.

متى ليلة القدر

اجتهد الكثير من العلماء والأئمّة بخصوص التعرف على موعد ليلة القدر، ولكن أغلبهم بل جميعم لم يتمكّنوا من الجزم والتأكد بشكل نهائي حول تاريخ ليلة القدر، فإنّ النبي محمد صلى الله عليه وسلّم لم يُخبر بشكل محدد موعد هذه الليلة، إنّما اكتفى في أن يُخبرنا بأنّها في العشر الأواخر من شهر رمضان.

هل ليلة القدر هي ليلة 27 من رمضان

ورد في بعض التفسيرات بأنّ ليلة القدر تأتي في السبع الأواخر من رمضان، ومن المرجّح أن تكون في السابع والعشرين منه، أي في ليلة السابع والعشرين، إلا انّ جمهور العلماء قد أشاروا إلى انّ هذا غير مثبت بشكل جازم ونهائي لا في القرآن الكريم، ولا في السنة النبوية، لهذا فقد اكتفوا بأن يُعمموا الفتوى، ذلك أكثر سلامة وأكثر فائدة من حيثُ الثواب والأجر الذي يعود على المرء في حال أدّى قيام العشر الأواخر كلها من رمضان.

بهذا نكون قد تعرفنا على كل ما ورد بخصوص السؤال المطروح، وهو هل ليلة القدر هي ليلة 27، وتبيّن لنا بأنّ هذا غير مثبت بشكل صحيح في السنة النبوية.