النبي سليمان عليه السلام هو نبي من انبياء بني اسرائيل، حيث حكم قومه بعد وفاة ابوه وهو عمره لا يتجاوز الثلاثة عشر عام، واتاه الله عز وجل ان لا ينبغي احد من بعده، لذالك كانت الشياطين تعمل بين ايديه، حيث سخلر الله عز وجل الانس والجن والطير والريح، ان سيدنا سليمان كان يتجرد في بيت المقدس مدة من الزمن، وايضا كان كل مرة من ذالك المرات يجد شجرة وقد تنبت في بيت المقدس ويسألها عن اسمها وترد عليه، وان كانت النبتىة للغرس غرسها او ان كانت للدواء جعلها كذا وكذا، حيث ان النبتة اسمها خروبة وسألها سليمان لاي شيء انت وقالت انا لخراب بيت المقدس، حيث انه ايقن انها نبتة الا لهلاكه وخراب بيت المقدس، حيث انه نزعها وزرعها في حائط له ومن ثم عكف على عبادته الى ان ادركته المنية.

كيف توفي النبي سليمان

ولم تعلم الشياطين بخبر وفاة سيدنا سليمان وذالك الا ان دخل الشياطين الى بيت المقدس واطلع على سليمان عليه السلام، فوجده قد مات وذالك بعد ان اكلت العصا الارض وظلت سنة كاملة من العذاب والعمل المهين، قال تعال: (فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَىٰ مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنسَأَتَهُ ۖ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَن لَّوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ).

سؤال لماذا اخفى الله موت النبي سليمان عن الجن

الاجابة كالتالي:

حتى يستكمل الجن بناء بيت المقدس، حتى تعلم الإنسُ وتُوقن أنّ الجن لا يعلمون الغيب

ان اول من بنى بيت المقدس هو سيدنا داود عليه السلام، ومات ولن ينته من بنائه حيث وصى النبي سليمان عليه السلام ان يستكملوا بناء بيت المقدس، لذالك امر سيدنا سليمان عليه السلام بنائه وتوفي وطلب من اهله الا يخبروا الجن بوفاته عام كامل وذالك ليستكمل الجن بناء بيت المقدس، حيث ان سيدنا سليمان دعا الله ان يعمى عن الجن خبر موته وحتى تعلم الانس ان الجن لا يعلمون بالغيب.