تتعدد الفتاوى والاسئلة وخاصة في شهر رمضان المبارك، حيث ان شهر رمضان هو شهر المغفرة والرحمة، حيث قال العديد من الجماعات ليس الطهارة شرط للسجود اثناء التلاوة ولا لسجود الشكر بل متى مر القارئ بآيات السجود فإنه يسجد وايضا هي من ذوات الاسباب حيث يسجد ولوحتى في وقت النهي مثل العصر والفجر ويسجد في اي وقت، حيث انه قرا السجدة ويسجد مطلق سواء ان كان على طهارة او على غير طهارة وذالك ان كان في وقت الصلاة او في وقت النهى وذالك يعتبر القول الصواب في تلك المسألة.

سؤال هل يجوز سجود التلاوة بدون وضوء

الاجابة كالتالي:

ان الله عز وجل شرع للمسلمين السجود عند التلاوة وذالك بآية التلاوة وذالك ان كان القارئ يقرأ نظرا او حفظ، حيث سجد الرسول صلى الله عليه وسلم في مواضع متعددة من القران الكريم وايضا بلغت خمس عشر موضع، وان مر القارئ بآية السجدة ويكون على غير وضوء، حيث شرع له السجود وذالك على القول الصحيح لانها ليس صلاة ولكن ذالك خضوع لله عز وجل ولا يشترط لها الطهارة.

تتعدد الاسئلة الدينية في شهر رمضان المبارك وتتعدد الافتاءات ايضا، حيث ان شهر رمضان هو شهر المغفرة والمحبة، حيث يسأ العديد عن الوضوء والسجود اثناء القراءة للقران، حيث تمت الاجابة عن ذالك السؤال الذي تم طرحه من قبل الافراد عبر مواقع التواصل الاجتماعي والعديد من المواقع الاخرى، وكانت الاجابة لابأس ان يسجد دون وضوء لانها ليست صلاة.