هل صلاة التراويح واجبة، يتسأل الكثير من المسلمين حول صلاة التراويح هل واجبة ام لا، فصلاة التراويح هي صلاة لا تصلى إلى في شهر رمضان، وهي صلاة القيام في رمضان وهي سنة مؤكدة للرجال والنساء في ليلة من ليالي شهر رمضان، وهي تتم بعد الصلاة العشاء حتى قبيل وقت صلاة الفجر،وقد صلالها النبي صلى الله عليه وسلم في جماعة ثم تركها، وذلك مخافة إن تفرض علي أمته، وهذا ما ذكرته عنه ام المؤمنين عائشة رضى الله عنها، ونحن في هذا المقال سوف نجيب لكم على سؤال هل صلاة التراويح واجبة ام لا.

صلاة التراويح

سميت بهذا الاسم لأن المسلمين كانوا اول ما يجتمعون عليها يسترحن بين كل تسليمتين، وهي تعرف بين المسلمين كافة بهذا الإسن، وهي صلاة تصلى جماعة في ليالي رمضان بعد صلاة العشاء.

حكم صلاة التراويح

هي سنة مؤكدة على النبي صلى الله عليه وسلم، حيثُ قالت المؤمنين عائشة رضى الله عنها بأن النبي صلى الله عليه وسلم قد خرج في ليلة من جوف الليل فصلي في المسجد، أصبح الناس فتحدثوا فاجتمع أكثر منهم، فصلى فصلوا معه، فأصبح الناس يتحدثوا فكثر أهل المسجد في الليلة الثالثة فخرج رسول الله فصٌلِّي بصلاته، فلما كانت الليلة الرابعة عَجَزَ المسجد عن أهله حتى خرج لصلاة الصبح، فلما قضى الفجر أقبل على الناس فتشهد ثم قال: أما بعد فإنه لم يخف عليِّ مكانكم، ولكني خشيتٌ أن تفرض عليكم فتعجزوا عنها، فتوفي رسول الله والأمر على ذلك»، وحينما مات النبي صلى الله عليه وسلم فقد فرضها خليفة المسلمين على السنة.

وذكر البخاري في كتابه أخرج البخاري في صحيحه عن عبد الرحمن بن عبد القاري أنه قال: «خرجت مع عمر بن الخطاب ليلةً في رمضان إلى المسجد فإذا الناس أوزاع متفرقون يصلي الرجل لنفسه، ويصلي الرجل فيصلي بصلاته الرَّهط، فقال عمر: إني أرى لو جمعت هؤلاء على قارئ واحد لكان أمثل، ثم عزم فجمعهم على أٌبي بن كعب، ثم خرجت معه ليلة أخرى، والناس يصلون بصلاة قارئهم، قال عمر: نعم البدعة هذه، والتي ينامون عنها أفضل من التي يقومون ـ يريد آخر الليل ـ وكان الناس يقومون أوله».

عدد ركعات صلاة التراويح

لم يذكر في السيرة النبوية عدد ركعات صلاة التراويح، ولكن تبث من فعل النبي حين صلاها بالمسلمين، وهي إحدى عشرة ركعة وقالت أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها حيت سُئلت عن كيفية صلاة الرسول في رمضان فقالت «ما كان رسول الله يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي ثلاثاً »