هل يجوز صيام ليلة النصف من شعبان، ليلة النصف من شعبان من الليالي التي لها فضل جعل الله لها مكانة مباركة ويعيشها المسلمون كل سنة ويرجون فيها من الله ان يغفر لهم ذنوبهم ويطلبون أيضا في هذه الليلة المباركة من الله ان يجعل ايامهم مباركة ومليئة بالطاعات والصلاح والايمان وقد دعانا الإسلام عن طيق الوحي الى الناس ان تغتنم هذه الليلة بكل الطرق والوسائل التي تقرب المسلم الى ربه وكانت من هذه الطرق التي تقرب الانسان الى ربه هي ليلة النصف من شعبان فيصوم الناس فيها ويتضرعون الى الله وحيون هذه الليلة المباركة فيصوم الناس في هذه الليلة ولكن هل صيام ليلة النصف من شعبان جيد ام له حكم شرعي فلنرى معا معلومات عن صيام ليلة النصف من شعبان.

صيام ليلة نصف شعبان

يجوز للمسلمين ان يصوموا في أي يوم من الأيام التي يريدونها من دون تحديد يوم معين الا الأيام التي جاء تحديدها وتخصيصها في السلام مثل: الأيام البيض والاثنين والخميس وأيضا يستحب للمسلم ان يصوم في شهر شعبان فعن عائشة رضي الله عنا قالت: “كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم حتى نقول لا يفطر ويفطر حتى نقول لا يصوم وما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم استكمل صيام شهر قط الا رمضان وما رايته في شهر اكثر منه صياما في شعبان” وتخصيص صيام النصف من شعبان عن باقي الأيام فد اختلف فيه العلماء الى عدة اراء ولنرى راي كل فريق:

  • يرى بعض العلماء انه لا يشرع تخصيص يوم نصف شعبان عن باقي أيام الشهر وان هذا لم يرد فيه حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم
  • وبعض اهل العلم يتجهون الى كراهية الصيام بعد ان تنتصف ليلة الشعبان وحتى دخول شهر رمضان ومن صمنها ليلة النصف من شعبان
  • وقد خصص ابن حزم الظاهري النهي عن صيام ليلة 15 من شعبان وبما فيها الأيام التي تاتي بعدها.
شاهد أيضًا  هل يموت الملائكة في النفخة الاولى

سبب تسمية شهر شعبان بهذا الاسم

لقد سمي شهر شعبان بهذا الاسم لان وقت تسميته كان يصادف تشعيب العرب فيه وانتشار العرب بسبب القتال والحصول على غنائم ويقال ايضان ان العرب كانوا ينتشرون في تلك الفترات للبحث والعثور على الماء لسقاية دوابهم وابلهم وليتزودوا من الماء لاجل الصيف الحار.