موضوع تعبير عن ملك حفني ناصف بالعناصر، مواضيع التعبير من أكثر المواضيع التي تُطلب من الطلبة في مدارسهم بكافة المراحل الدراسية فهي من المواضيع التي تتطلب جهد ذهني كبير وتحتاج إلى بحث وتنقيب عن أفضل المعلومات عن الموضوع الذي سيكتب عنه الطالب، كما يُشجع الطالب في التحري عن عنوان موضوع التعبير في المواقع الإلكترونية أو في المنطقة المحيطة به او يستعين بأحد والديه أو معارفه لكتابة موضوع تعبير متكامل الأطراف.

موضوع تعبير عن ملك حفني ناصف موضوع مطلوب من طلاب الصف الخامس الابتدائي وهي مثقفة وأديبة مصرية واحدة من دعاةتحرر المرأة والإصلاح الإجتماعي في بدايات القرن السابق وقد أُطلق عليها باحثة البادية وقد تم اطلاق اسمها على العديد من الشوارع والمؤسسات في مصر تقديراً لدوره الريادي في مجال حقوق المرأة والإصلاح.

موضوع تعبير عن ملك حفني ناصف بالعناصر

ملك حفني ناصف من الشخصيات الريادية النابغة والتي تمثل ثروة حقيقة لأي دولة فهي حفرت اسمها على صفحات التاريخ وسُميت بباحثة البادية، إذ امرأة مصرية مثقفة وأديبة من الذين دعوا إلى تحرير المرأة وانصافها كما دعت إلى الإصلاح الإجتماعي في بدايات القرن المنصرم  وتمت تسميتها بباحثة البداية لما قدمته من دور ريادي في مجال حقوق المرأة والإصلاح الإجتماعي وقد حملت اسمها العديد من المؤسسات في الجمهورية العربية المصرية.

السيرة الذاتية لباحثة البادية

ملك حفني ناصف أو باحثة البادية قد وُلدت في الخامس والعشرين من شهر ديسمبر من العام 1886م، في مدينة القاهرة بحي الجمالية هي أكبر بنات الشاعر حفني ناصف القاضي وقد حصلت على الشهادة الإبتدائية في عام 1900 وبعدها التحقت بقسم المعلمات وبعد مدة من الدراسة والتدريبحصلت على شهادة الدبلوم في عام 1905م.

باحثة البادية اعتبرت اول امرأة تحصل على شهادة الإبتدائية في العام 1900م، وكانت أول امرأة مصرية جاهرت بتحرير المرأة والمساواة بين الرجل والمرأة، وعُرفت الثقافة الواسعة والكتابات العديدة في عدد من الدوريات والمطبوعات فقد كانت تُجيد اللغة الفرنسية والإنجليزية وتعرف بعضاً من اللغات الأخرى فهو ما ساعدها في عملها، ونظمت أول قصيدة لها في رثاء السيدة عائشة التيمورية والتي توفيت في العام 1902م وقد كانت أول قصيدة تنشر لها في الجرائد المصرية واصبح يُردد اسمها بالمحافل الأدبية.

مهنة ملك حنفي وزوجها

ملك عملت في البداية في مهنة التدريس في المدرسة التي تلقت فيها تعليمها لفترة من الزمن وبعدها تزوجت من أحد أعيان المجتمع شيخ العرب عبد الستار الباسل، رئيس قبيلة الرماح الليبية بالفيوم، وقد كان في العام 1907 وبعدها انتقلت إلى الفيوم لتعيش مع زوجها بعد ذلك.

شهرة ملك حفني ناصف

أصبحت ملك حفني أشهر فتاة في بداية العقد المنصرم في الجمهورية العربية مصر حيث لاقت تشجيعاً من أحمد لطفي السيد لتقوم بالكتابة في الجريدة التي كانت تُسمى آنذاك الجريدة تحت عنوان نسائيات، وفي تلك المدة اُطلق عليها لقب باحثى البادية لأنها كانت توقع بذلك الاسم في كافة المقالات التي كانت تكتبها في الصحف التي كانت تعمل فيها.

ماذا قدمت ملك ناصف لسيدات الوطن 

ملك حفني تميزت بحس ديني وتوجه وطني خاص بها في كافة كتاباتها من المواضيع التي كانت تُحررها وفي جميع المحاضرات الخاصة بها في الندوات التي كانت تُلقيها، فقد كانت تعمل على مراعاة الظروف الوطنية والقومية، كما كانت تقوم بالإقتباس من الحضارة الغربية بحرص كبير ثم أصبحت بعد ذلك أدبية وصحفية وشاعرة.

أهم أعمال ملك حفني ناصف

من أبرز أعمال ملك حفني مما قامت بكتابته ونشره:

  • كان هم ملك حفني ناصف انصاف المراة فقد نادت بحقوقها وخاصة في التعليم لإيمانها التام بان سلاح المرأة الوحيد هو التعليم لتحرير العقل وتقويم السلوك والأخلاق.
  • قامت بتأسيس جمعية تمريض لإغاثة المصابين جراء الإعتداء الإيطالي على ليبيا، وتم اطلاق اسم الهلال الأحمر عليها بعد ذلك.
  • أسست اتحاد نسائي سُمي اتحاد النساء التهذيبي ضم الكثير من النساء المصريات والعرب وبعضاً من الجنسيات الإخرى، وحرصت ملك من خلال هذا الإتحاد على توجيه المراة لضرورة معرفة حقوقهن والإلتزام في نفس الوقت بتعاليم الدين الإسلامي وظهر ذلك في الجهود التي بذلتها لمواجهة الذين يُحاربون الحجاب امثال قاسم أمين.
  • لها العديد من المكاتبات والرسائل التي لم يتم نشرها وقامت بإهداء نسخة من أحد الكتب المُؤلفة لها وكان يحمل اسم المرأة المصرية إلى إليزابيث كوبر الامريكية.
  • اشتغلت في السياسة وكانت تقوم بكتابة المقالات السياسية الحماسية.
  • أهم المؤلفات النسائية لها ” النسائيات” فيه كل خطبها ومقالاتها التي قامت بكتابتها تحت هذا العنوان، ولها أيضاً حقوق النساء، ولها كتاب المرأة المصرية.

وفاة ملك حفني ناصف

ملك حفني ناصف تُوفيت في السابع عشر من شهر أكتوبر من العام 1918م عن عمر يُناهز 32 عاماً وقد قام العديد من الشعراء برثائها أمثال أحمد شوقي وخليل مطران وحافظ ابراهيم.