هل يجوز صيام القضاء يوم الجمعة - المُحيط

هل يجوز صيام القضاء يوم الجمعة

محتويات

    جعل الله عز وجل العبادات بعدة انواع، وذالك حتى لا تمل منها النفوس، وايضا لا يسأم الانسان من تكرارها، حيث يفتر على عبادة معينة واخرى، ومن انواع ذالك العبادات التي شرعها الله عز وجل في الاسلام الصيام وهو العبادة بالامساك عن جميع المفطرات، ويكون منذ طلوع الفجر الى غروب الشمس، وذالك بنية الصيام ويشترط لصحته بثلاثة شروط واولها الاسلام، حيث ذالك من العبادات لا تقبل من كافر، والنوع الثاني النية والثالث الطهارة من الحيض والنفاس، حيث شرع الله ذالك العبادات.

    أقسام الصيام وانواعه

    يتقسم الصيام الى اربع اقسام واولها الصيام المفروض على المسلمين بالشرع، وايضا هو صيام شهر رمضان المبارك، وذالك سواء ان كان اداء قضاء لقول الله تعالى:(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُون)، والثاني صيام واجب على المسلم بالكفارات، وذالك ككفارة القتل الخاطئ والذي يترتب عليه صيام شهرين متتابعين، وذالك لمن يجد رقبة مؤمنة يعتقها وايضا كذالك كفارة الحنث في اليمين، وايضا يصوم ثلاثة اذا لم يستطيع الاطعام او كسوة او اعتاق رقبة وغيرها من الكفارات، والنوع الثالث الصيام الواجب على الانسان بالنذر، والمراد بالنذر ان يلتزم الانسان نفسه بشيء لله عز وجل، ومن ينذر ان يصوم يوم لله تعالى، وجب عليه الصيامه والنوع الرابع التطوع، وذالك النوع هو نافلة والذي يؤجر فاعله، وايضا لا يأثم تاركه حيث سن الرسول صلى الله عليه وسلم صيام عدد من الايام بشكل خاص منها صيام يوم عرفة وصيام يوم العاشر من شهر محرم وصيام يومي الاثنين والخميس من كل اسبوع.

    حكم صيام يوم الجمعة

    يعتبر الصيام في يوم الجمعة بالشريعة الاسلامية مكروه، ولكن اذا كان الحكم ليس على الاطلاق، حيث ان الصيام ليوم الجمعة مكروه في حال خصه الافراد بالصيام وافرده به، والدليل على ذالك قول الرسول صلى الله عليه وسلم: (لا تختصُّوا ليلةَ الجمعةِ بقيامٍ من بين اللَّيالي، ولا تخصُّوا يومَ الجمعةِ بصيامٍ من بينِ الأيَّامِ، إلَّا أنْ يكونَ في صومٍ يصومُهُ أحدُكُمْ)، لذالك اذا صام الفرد يوم الجمعة لانه صادف يوم اعتاد ان يصومه لذلك فلا حرج عليه في ذالك، ومثاله يكون من عادة المسلم ان يصوم يوما ويفطر يوم، واذا صادف يوم صيامه يوم الجمعة او ان كان معتاد على صيام يوم عرفة او يوم عاشوراء وايضا صادف يومهما ان يكون يوم الجمعة فلا حرج عليه حينها ان يفرده بالصوم، وذلك لانه اراد صيام يوم عرفة او يوم عاشوراء، وايضا لم يفرد بالصوم لانه يصوم معه السبت.

    آداب الصيام في الاسلام

    يتحلى المسلم الصائم بالعديد من الاداب، وفي ذالك يأتي بيان للعديد منها وهي كالاتي:

    • اخلاص النية لله عز وجل في الصيام، حيث لا يكون القصد منه الرياء والسمعة.
    • العمل على المواظبة على تناول السحور، حيث وصى الرسول صلى الله عليه وسلم في الصيام والسحور، لان في السحور بركة.
    • ان لا يكون القصد من الصيام الرياء والسمعة.
    • الالتزام بتناول السحور الذي اوصانا به الرسول صلى الله عليه وسلم.
    • العمل على كل انواع النوافل التي وصانا بها الرسول صلى الله عليه وسلم.
    • الحفاظ على الصيام من اللغو والاثام وايضا المعاصي وقول الزور وفعله.
    • التعجيل في الافطار وذالك عند غروب الشمس.
    • الاغتنام في آخر لحظات الصيام وذالك بالذكر والدعاء.

    يجوز صيام القضاء يوم الجمعة

    ان قضاء رمضان لا يلزم فيه اي تتابع ويجوز تفريقه، فقضاء الايام عليه من رمضان كما سافر في رمضان او مريض بقي عليه ايام يقضيها مفرقة، حيث ان كونه يجعلها في جمعة ذالك المحل، لان النبي محمد صلى الله عليه وسلم نهى عن صوم يوم الجمعة وقال: لا تخصوا يوم الجمعة إلا بصوم يوم قبله ويوم بعده هذا التطوع، إذا تطوعنا.

    ولكن اذا اراد ان يصومها عن واجب وعن فريضة يجب عليه ان يتمكن من الصيام في الايام الستة الاخرى او قضاء رمضان لذالك يعتبر محل نظر،حيث ان صامه فيجزى بإذن الله عز وجل وذالك لانه قصد الجمعة لفضلها، واذا قصدها لانه يفرغ فيها، لذالك هذا في الاظهر انه يصح.
    حيث ان للصائم باب في الجنة يسمى باب الريان، فالصيام هو نعمة من عند الله عز وجل، حيث يجزى عليه الفرد الصائم، لذالك يعتبر الصيام نوع من انواع العبادة، وهو منع الفرد عن كل المفطرات سواء ان كان طعام او اي نوع من الفواحش، لذالك يعتبر الصيام مهم جداً.

    هل يجوز صيام القضاء يوم الجمعة


    الزوار شاهدو أيضًا

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً