صلاة الضحى وهي من الصلوات النافلة يتم تأديتها بعد إرتفاع الشمس قيد رمح، ويُقال بأنها بعد مضي ربع النهار وهي سنة مؤكدة كما أجمع الكثير من العلماء، ولمن يرغب في التعرف على عدد ركعات صلاة الضحى وقد أداها الرسول صلى الله عليه وسلم عندما فتح مكة وقد أداها النبي عليه الصلاة والسلام وكان عدد ركعاتها ثماينة ركعات بتسلمية واحدة، وتبدأ صلاة الضحى من ركعتان ويُمكن أدائها وفق ما يقدر الطالب بحكم قدرته، وقد قال الشيخ العلامة إبن باز رحمه الله في معرض إجابته على سؤال كم عدد ركعات صلاة الضحى أنها تبدأ من ركعتين وهو الحد الأدنى لها وتصل إلى إثنا عشر ركعة وهي الحد الأعلى لها، بينما يقول البعض الآخر أنها ثمانية ركعات كحد أقصى.

كم عدد ركعات صلاة الضحى

صلاة الضحى سنة مؤكدة كان يقوم بفعلها النبي صلى الله عليه وسلم ودعا إليها أصحابه، فأدائها ولو ركعتين يومياً هو بمثابة الحفاظ عليها وعلى أدائها ومن صلاها أكثر من ذلك وفق مقدرته حسب التيسير فهي لا تتوقف على عدد مُعين، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم ” الصلاة الليل والنهار مثنى مثنى ” فالسنة كما جاء في الحديث أن يتم صلاة الضحى ركعتان ركعتان وما بين كل ركعتان تسليمة، ويتوقف عدد ركعات صلاة الضحى على قدرة الشخص الراغب في الصلاة ولكنها يجب ألا تقل عن ركعتين ويمكن أن تصل إلى ثمانية أو اثنا عشر ركعة.

هذه المعلومات الهامة التي توافرت حول سؤال عدد ركعات صلاة الضحى والتي يتعرف عليها الطالب ويلتزم بها في المواعيد الخاصة بها، أقلها ركعتين وأعلاها اثنا عشر ركعة ويتم صلاتها مثنى مثنى كما كل صلوات الوتر الأخرى.