ابحث في شبكة الانترنت لاضافة معلومات اخرى عن الاظهار الشفوي من الاسئلة الهامة في كتاب التجويد والتي يتعرف فيها الطلاب على الاظهار الشفوي، نظرا لاهمية هذا الاظهار الشفوي في قراءة القران الكريم وتلاوته مجودا بصوت جميل، حيث للاظهار الشفوي العديد من الاحكام التي يجب على العبد المسلم ان يتعرف على هذه الاحكام، واصبح من الضروري على الجميع ان يتعرف على كيفية القراءة بالاظهار الشفوي والاحكام العام للتلاوة والتجويد لمادة التجويد في القران الكريم، ونحن من هذا المقال سوف نقدم لكم متابعينا الكرام عبر مقالنا هذا الاظهار الشفوي واهم المعلومات حول هذا الحكم في التجويد، لكي يتسنى للجميع معرفة كيفية قراءة حكم الاظهار الشفوي في القران الكريم، وسوف نقدم لكم معلومات وافية حول هذا السؤال تابعوا معنا الان ابحث في شبكة الانترنت لاضافة معلومات اخرى عن الاظهار الشفوي.

ابحث في شبكة الانترنت لاضافة معلومات اخرى عن الاظهار الشفوي

  • الهمزة: “عليكم أنفسكم”.
  • التاء: “أم تقولون”.
  • الثاء: “مرجعكم ثم”.
  • الجيم: “أم جعلوا”.
  • الحاء: “أم حسبتم”.
  • الخاء: “أم خلقوا”.
  • الدال: “عليهم دائرة”.
  • الذال: “اتبعتهم ذريتهم”.
  • الراء: “جاءكم رسول”.
  • الزاي: “أم زاغت”.
  • السين: “أم لهم سلم”.
  • الشين: “لهم شراب”.
  • الصاد: “وهم صاغرون”.
  • الضاد: “آباءهم ضالين”.
  • الطاء: “عليهم طيرًا”.
  • الظاء: “وهم ظالمون”.
  • العين: “هم عن اللغو”.
  • الغين: “فإنهم غير ملومين”.
  • الفاء: “وأولادكم فتنة”.
  • القاف: “أوهم قائلون”.
  • الكاف: “إليكم كتابًا”.
  • اللام: “أم لكم”.
  • النون: “أم نحن”.
  • الهاء: “برهانكم هذا”.
  • الواو: “حسابهم وهم”.
  • الياء: “أم يريدون”.

كل الحروف تظهر إظهاراً شفوياً إذا وقعت بعد الميم الساكنة ما عدا الباء، فحكمها الإخفاء الشفوي والميم فحكمها إدغام المثلين الصغير.

  • وأمثلة الإظهار الشفوي نحو قوله تعالى: (مَثَلُهُمْ كَمَثَلِ الَّذِي اسْتَوْقَدَ نَاراً فَلَمَّا أَضَاءَتْ مَا حَوْلَهُ ذَهَبَ اللَّهُ بِنُورِهِمْ وَتَرَكَهُمْ فِي ظُلُمَاتٍ لا يُبْصِرُونَ) [البقرة:17].
  • وقال تعالى: (لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ) [التوبة:128].
  • وقال تعالى: (عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ) [الفاتحة:7].
  • وقال أيضاً: (حِينَ تُمْسُونَ) [الروم:17].
  • وقال عز وجل: (لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) [البقرة:21].
    وينبغي المبالغة في الإظهار لدى حرفي الواو والفاء حتى لا تدغم الميم في الواو أو تخفي الميم في الفاء مثل قوله تعالى: (عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ) [الفاتحة:7].
  • وقوله تعالى: (عِنْدَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ) [الأنفال:4].
  • وقوله عز وجل: (لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ) [البقرة:114].