تبدأ الام في أول شهور الحميل بانتظار ان يتحرك الجين داخل رحمها، حيث تشير هذه الحركة الى سلامة الجنين، ولكن هناك حالة من الا وعي في الكثير من الأمور الخاصة بالحميل والجنين، لذلك تسال الكثير من النساء الحوامل بعض الأسئلة حول حركة الجنين في رحمها، والموعد الصحيح لبدء حركة الجنين في رحم أمه، لهذا في مقالنا “متى تشعر الام الحامل بحركة الجنين”، سنجيب على سؤال كثر طرحه من قبل بعض الأمهات، لكي نوضح الموعد الرسمي لبدء حركة الجنين، من أجل الاطمئنان على سلامة الجنين.

تحرك الجنين في رحم أمه

عندما يتحرك الجنين في رحم أمه فهذه إشارة أن الحمل والجنين بسلامة وصحة جيدة، حيث يبدأ الجنين بالتحرك في رحم امه بعد فترة زمنية قصيرة من حدوث الحمل، وأثناء حركة الجنين في رحم امه، تشعر الحامل بحركته بشكل واضح وكبير، الأمر الذي يجعلها تطمأن على حياة جنينها الموجود في رحمها، لهذا تبدأ بعض الأمهات بمراجعة الطبيب المختص بها، والذي تبدأ بالمراجعة الدورية معه منذ حدوث الحمل، حيث تبدأ بمراجعة كافة تقلبات وتحركات الجنين في رحمها مع الطبيب المختص بأمراض النساء والولادة.

بدء حركة الجنين في الرحم

يبدأ الجنين بالحركة في رحم الأم في نهاية الأسبوع الحادي عشر من بداية الحمل، حيث تكون الحركة خفيفة ولا تشعر بها الأم في بدايتها، ومع هذا يبقى الجنين يتحرك في رحم امه حتى يصل الى عمر الاسبوع السادس عشر لتبدأ بعد ذلك الأمر بالشعور بتحرك ونمو الجنين داخل رحمها، أما الأمهات التي سبق لها وحملت بأطفال، فهي يمكنها الشعور بحركة الطفل بشكل أسرع من الأم التي تحمل لأول مرة، حيث يمكنها التمييز بين حركة الجنين قبل بلوغه سن الأسبوع السادس عشر.

الاحساس الدائم بالجنين

بعدما تمر فترة على نمو الجنين في رحم الأم والبدء بالشعور بحركته الخفيفة داخل الرحم، تكون فترة الحمل قد تعدت الأسبوع العشرين، حيث يبدأ الطفل بعد ذلك بالنمو بشكل أكبر، ويبدأ بالحركة بشكل ملفت، وبشكل يجعل الام تلاحظ كافة تحركات الجنين داخل رحمها، لتبدأ بعد ذلك بالشعور والاحساس بحركة الجنين في رحمها، حتى في وقت نوم الجنين، وفي وقت صحوته، لهذا تطمئن الأم على صحة جنينها كلما زادت حركته في داخل رحمها، لن حركة الجنين في رحم امه تعبر عن سلامة صحته، والبدء باكتمال نموه بشكل كبير.

مراجعة الطبيب المختص

تبدأ السيدة الحامل في بداية حملها بمراجعة الطبيب المختص الخاص بها، حيث يتابع الطبيب المختص مع السيدة الحامل كافة التحركات الخاصة بالجنين، والتغيرات التي تحدث على صحة وجسم المرأة الحامل، حيث يبدأ الطبيب بوضع بعض القواعد والأسس، وإمداد الحامل بالتنبيهات حول الكثير من النقاط الهامة، التي تحافظ على سلامتها، وعلى سلامة الجنين في رحمها، لهذا يجب على كل سيدة حامل في بداية حملها، أن تسارع بالمراجعة مع إحدى الأطباء المختصين بالولادة وأمراضها.

تبحث الأمهات عن الكثير من الأسباب التي قد تجعل حركة الجنين ضعيفة، او عن الموعد الصحيح لبدء الجنين بالحركة داخل رحم أمه، والذي تحدثنا عنه بشكل مفصل في مقالنا “متى تشعر الام الحامل بحركة الجنين”، لكي نوضح للحامل الموعد الصحيح لبدء حركة الجنين في رحم أمه.