أدعية للأم مستجابة وقصيرة - المُحيط

أدعية للأم مستجابة وقصيرة

محتويات

    الأم نعمة كبيرة لا يشعر بها إلا من فقدها، لأنها هي نبع الحنان، وهي التي تسهر الليالي من أجل راحة أطفالها، لهذا حثنا الله عز وجل وإسلامنا الحنيف على الرفق والبر بالأم، لأنها هي التي تأسس الطريق وتمهدها لنا منذ الصغر، ولأنها الوطن الذي يختبأ فيه أطفالها هروباً من الكثير من المخاطر التي يشعرون بها، لهذا يجب أن نكافئها ببعض الأدعية الجميلة، والتي نرجو من الله عز وجل أن يحفظها لنا بعد هذه التضحيات، لهذا نرفق لكم في مقالنا “أدعية للأم مستجابة وقصيرة” بعض الأدعية الجميلة للأم.

    أدعية مستجابة للأم

    يجب أن نقوم بالدعاء للأم في كل لحظة، وذلك لن يوفيها حقها، لأنها سهرت وقدمت وضحت بالكثير من أجل راحتنا، لهذا بعض الأدعية الجميلة التي نرجو من الله عز وجل أن يحفظها، وأن يمن عليها بالصحة والعافية.

    • اللهم اِرضها علينا اللهم ولا تتوفّاها إلا وهي رَاضية عنا تَمام الرضى، اللهم واعنّا على خَدمتها كما ينبغي لها.
    • اللهم أَلبسها العافية حتى تَهنأ بالمعيشة، واختم لها بالمغفرة حتى لا تَضرّها الذُنوب.
    • اللهم اشفِ أُمي من الداءِ، واكشف لها الدواء، واجعل جَسدها صَابراً على البلاءِ، اللهمَّ أنت أعلم بحالِها فاشفها وأَطل بِعمرها يا رب العالمين.
    • ربِ لا تُريني بِأُمي ضَعفاً يبكيني واجعلني بها من البارين.
    • ربِ أَبعد عن أُمي مَتاعب الدّنيا، ولا تَذقها طعم الألم، ولا دُموع الحزن، يا ربّ بحجمِ سَمائِك السابعة أرح قلبها، وأَسعدها واحفظها لي.
    • اللهم اجعلنا بَارين طائعين لها، اللهم ارزقنا رِضاها ونعوذ بك من عُقوقها، اللهم ارزقنا رِضاها ونَعوذ بك من عقوقها.
    • اللهم اِجعلها من الذاكرين لك، الشَاكرين لك، الطَائعين لك، المُنيبين لك، اللهمّ واجعل أوسَع رِزقها عند كبر سِنها وانقطاع عُمرها.
    • اللهم ارزقنا رِضاها ونَعوذ بك من عُقوقها.

    أدعية قصيرة للأم

    يوجد الكثير من الأدعية الجميلة القصيرة التي يطلب العبد فيها من ربه أن يحفظ له أمه، وأن يبقيها بصحة وعافية وفيرة، وأن يزيل عن قلبها كل هم، وكل أيام حزينة وصعبة.

    • اللهم لا تَجعلنا ممن يعقّون فنعقّ أو ممّن يَهجرون فنهجر.
    • اللهم اِكفها كل هَول دُون الجنة حتى تُبَلِّغْها إياها، برحمتك يا أَرحم الراحمين.
    • اللهم تَقبل تَوبتها، وأجب دَعوتها.
    • اللهم اُرزقها عَيشاً قاراً، ورِزقاً داراً، وعَملاً باراً.
    • اللهم أَسعدها بتقواك، اللهم اِجعلها في ضَمانك وأَمانك وإِحسانك.
    • اللهم يا ذَا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم ندعوك باسمك الأعظم الذي إذا دعيت به أجبت، أن تُبسط على والدتي من بَركاتك ورَحمتك ورزقك.
    • اللهم اجعل أَوقاتها بِذكرك مَعمورة‎.

    الكثير من الأدعية القصيرة التي يدعوها المسلم لربه، لكي يحفظ له أمه، حيث تستحق الأم منا كل حب وتقدير، وما الدعاء لها الا وسيلة شكر بسيطة لا توفيها حقها، لأنها التي سهرت وتعبت من أجل راحتنا.

    أهمية رضا الأم

    يجب علينا كسب رضا أمهاتنا، لأنهم صاحبات الفضل علينا في كل شيء، ولأنهم هم من يشفعون لنا، لأن غضب الأم يغضب الله عز وجل علينا، ويسلط علينا غضبه في حال أغضبنا أمهاتنا، لهذا يفوز من يكسب رضا أمه، لأن هذا الرضا يجعله محبب في عيون الآخرين، ويجعل له مكانة بين الناس، ويحميه من غصب الله عز وجل، لهذا بر الوالدين بالشكل العام مهم لنا جميعاً، لكي نتمكن من كسب رضا الرحمن، والابتعاد عن أي أمر قد يثير غضب الله علينا.

    بر الأم

    على المسلم أن يكون بارا بوالديه، وخصوصاً بأمه، لأنها السيدة التي تسعى دوماً الى راحته، وكل طموحها أن ترى ابنها في أعلى المراتب، وأعلى المنازل، لهذا يجب علينا ان نكون بارين بها، لأنها تستحق منا كل الأمور الجميلة والطيبة، ويجب أن نكافئها في كل يوم على المجهود العظيم التي بذلته ولا زالت تبذله في سبيل أن ترانا من أفاضل الناس، وفي أعلى المراتب والمنازل المجتمعية، لأنها لا تسعى الى شيء سوى أن ترانا فرحين وسعداء في حياتنا.

    الأم هي المدرسة والوطن الذي نتعلم منه كل شيء، وهي صاحبة الفضل الكبير علينا، لهذا لا يجب أن نقطعها من الدعاء، لأنها تستحق، ولكي ندعو الله ان يبارك لنا في أمهاتنا، وأن ينعم عليهم بوافر الصحة والعافية، أرفقنا في مقالنا “أدعية للأم مستجابة وقصيرة” بعض الأدعية القصيرة والمستجابة للأم.

    أدعية للأم مستجابة وقصيرة


    الزوار شاهدو أيضًا

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً