الجملة الاسمية المثبتة هي التي تخلو من أدوات النفي، حيث تنقسم الجملة في اللغة العربية إلى قسمين هما: الجملة الإسمية والجملة الفعلية، والجملة الفعلية هي التي تبدأ بفعل، أما الجملة الإسمية فهي الجملة التي تبدأ باسم، وتتكون من المبتدأ والخبر، وحكمهما الإعرابي هو الرفع دائماً ما لم يدخل عليهم إن وأخواتها، أو أحد الأفعال الناقصة، وتنقسم الجملة من حيث الإثبات والنفي إلى جملة مثبتة، وجملة منفية، والجملة الاسمية المثبتة هي التي تخلو من أدوات النفي صواب أم خطأ.

الجملة الاسمية المثبتة هي التي تخلو من أدوات النفي

تعرف الجملة الإسمية على أنها الجملة التي تبدأ باسم، وتتكون من ركنان أساسيان هما المبتدأ والخبر، فالمبتدأ هو ما يبتدأ به الكلام، والخبر هو المكمل المبتدأ، والمخبر عنه، ومن أدوات النفي المعروفة في اللغة العربية والتي تنفي الجملة الإسمية : لم، ولا النافية، لن، ما، فإذا دخلت إحداها على الجملة الإسمية نفتها وأصبحت الجملة حينها جملة إسمية منفية، دون ذلك تسمى الجملة الاسمية بالجملة الاسمية المثبتة، فهل الجملة الاسمية المثبتة هي التي تخلو من أدوات النفي صح أم خطأ:

  • الإجابة/ صح.

الجملة الاسمية المثبتة هي التي تخلو من أدوات النفي صواب أم خطأ

الإثبات عكس النفي، والنفي هو أن تسبق الجملة أحد حروف النفي في اللغة العربية، وإن لم تسبق الجملة الاسمية أحد حروف النفي سميت حينها بالمثبتة، ويعرب الاسم الأول فيها مبتدأ مرفوع، وقد يرفع المبتدأ بالضمة إن كان علما مفرد، وبالواو إن كان جمع مذكر سالم، أو من الأسماء الخمسة، وبالألف إن كان مثنى، والاسم الثاني فإنه يعرب على أنه خبر المبتدأ مرفوع، ويرفع بنفس العلامات الإعرابية الخاصة بالمبتدأ، فهل الجملة الاسمية المثبتة هي التي تخلو من أدوات النفي صواب أم خطأ:

  • صواب.

عرفت الجملة الاسمية أنها أحد أنواع الجملة في اللغة العربية، والتي يتطرق لدراستها علم النحو، وتكون الجملة الاسمية منفية إذا سبقتها أداة نفى لن أو ما، وتكون مثبتة دون ذلك، والجملة الاسمية المثبتة هي التي تخلو من أدوات النفي صواب.